نقص الفيتامينات والمعادن

فيتامين د: مصادره وفوائده والجرعة اليومية Vitamin D

تعد مصادر فيتامين د كثيرة جداً، من أهمها: اللحوم الحمراء، والبيضاء، كما أن الكبد يحتوي على كمية كبيرة من الفيتامين، كما أن البيض، والخضار تعد من مصادر فيتامين د.

كذلك يعد فيتامين د، مهم جداً للجسم فهو يحافظ على صحة العظام، ويعمل على نموها بشكل سليم.

كما أن الجهاز الهضمي قد يتعرض للكثير من المشاكل التي قد تحدث عند نقص فيتامين د في الجسم.

كذلك يمكن الحصول على فيتامين د من أهم مصادره وهي أشعة الشمس، عند التعرض لها.

كما أن الباحثون ينصحون بالتعرض لأشعة الشمس في الصباح، لأنها تكون دافئة، ولا ينصح بالتعرض لها عصراً.

وتعد الأم الحامل أو المرضعة من أكثر الناس احتياجاً لفيتامين د، وذلك لأنها تطعم طفلها.

كما أن الأطفال حديثي الولادة والرضع يجب اطعامهم الكثير فيتامين د من مصدر خارجي.

بالإضافة إلى ذلك، تعد أقراص فيتامين د من أهم حلول نقص فيتامين د، لأنها تحتوي على فيتامين د بشكل مركز وكبير.

كما أن من أهم أسباب نقص فيتامين د، هو عدم التعرض لمصادره مثل أشعة الشمس، أو تناول أطعمة صحية.

كما أن نسبة فيتامين د، عند الأشخاص الطبيعيين تقدر بنسبة من 20 إلى 40 نانو غرام.

تعرف على: وقت فيتامين د .. أفضل أوقات التعرض للشمس في المنطقة العربية

مصادر فيتامين د 

من المعروف أن الشمس من أهم مصادر فيتامين د، ولكن كما أن هناك الكثير من المصادر له، لذلك سنذكرها فيما يلي:

  • يعد الكبد من أهم المصادر التي يمكن الحصول على فيتامين د من خلاله.
  • كما أن البيض بالأخص صفاره أهم مصادر فيتامين د، لذلك تجد رياضيو كمال الأجسام يتناولون البيض بكثرة.
  • زيت السمك: يعد زيت السمك غني بفيتامين د.
  • أقراص فيتامين د: يمكن الحصول على فيتامين د من أهم مصادره، وتعد هذه الأقراص غنية ومتكاملة بفيتامين د.
  • كما أن هناك الكثير من الأشخاص يحصولون على فيتامين د عن طريقة حقنة وريدية.
  • الحليب: يعد الحليب غني بجميع الفيتامينات.
  • جميع المشتقات الحيوانية: تعد كل المشتقات الحيوانية مفيدة جداً ومصدراً مهم لفيتامين د.

كما أن هناك الكثير من الأطعمة الصحية التي تعد من أهم مصادر فيتامين د، لذلك يوصي الأطباء بتناولها.

كذلك إذا عملت على وقاية نفسك من نقص فيتامين د، فإن ذلك سيساعدك في بناء جسم سليم خالي من الأمراض.

بالإضافة إلى ذلك، يمكنك إذا شعرت بمضاعفات نقص فيتامين د، يجب عليك زيارة الطبيب وأخد الاستشارة المناسبة منه.

فيتامين د، مصادره، وفوائده والجرعة اليومية Vitamin D

 نسبته في الجسم

نسبة فيتامين د الطبيعية في الجسم:

من الطبيعي أن تجد الكثير من الإختلافات بين نسبة فيتامين د من شخص لأخر، وسنعمل على ذكر هذه النسب التي ذكرها الباحثون:

  • تحدثت أحد الدراسات على أن جسم الإنسان يحتوي على 20 نانو غرام من فيتامين د. كما أقرت هذه الدراسة على أن أي جسم يحتوي على نسبة أقل تعد نقص في فيتامين د.
  • كما أن في إحدى الدراسات الأخرى في والتي أجريت في عام 2011، تحدثت على نسبة 30 إلى 60 نانو غرام.
  • ولكن أكد أحد المجالس المختصة في شئون فيتامين د، أكد أنه نسبة هذا الفيتامين من 40 إلى 80 نانو غرام.

ومن هنا نستنتج أن فيتامين د تختلف نسبته من شخص إلى أخر، وذلك على الكثير من الإعتبارات.

ومن أهم هذه الاعتبارات، عمر، وحجم، الشخص، ونتعرف عن نقص الفيتامين من خلال إذا ظهرت عليه أعراض نقص فيتامين د.

يجب على الأشخاص التي تقل عندهم نسبة فيتامين د البحث عن مصادر تعويضية لهذا الفيتامين لما له من أهمية كبيرة في الجسم.

خطر نقص  فيتامين د في الجسم

عند عدم تلقيك فيتامين ج من مصادره التي قد تم ذكرها في هذه المقالة فإن هناك بعض الأخطار التي ستواجهك ومن أهمها ما يلي.

يمكن أن تصيبك مشاكل كثيرة على العظام ومنها: هشاشة العظام، كما أن صعوبة النمو أحد أهم أعراضه.

كما أنه قد يصيبك بعض المشاكل في الجهاز الهضمي، مما قد يقلل كفاءته، ويسبب له الكثير من المشاكل.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يؤدي إل شحوب في الوجه، وعلى البشرة، وقد يصيب الجسم بالهزل.

كذلك يجب على المرضعة أن تتناول الكثير من مصادر فيتامين د، كذلك يجب عليها مراجعة الطبيب واستشارته.

كما يجب عليه ان تعطي ابنها الرضيع فيتامين د من أهم مصادره المحسنة، لأنها تساعد في نموه.

المراجع
مقالة بعنوان”Vitamin D sources” نشرت على موقع everyday health
زر الذهاب إلى الأعلى