صحة الأنف والأذن والحنجرة

علاج الكحة والبلغم عند الأطفال بالأعشاب .. 9 نباتات مذهلة

يبحث كثير من الناس في سبل علاج الكحة والبلغم عند الأطفال بالأعشاب، وذلك لأن كثيرا من الأطفال وأحيانا الكبار يعانون من هذه المشكلة في فصل الشتاء، حيث تكثر الأمراض، وفي هذا المقال سنتحدث عن علاج لهذه المشكلة من خلال الأدوية العشبية.

قبل كل شيء من المهم التذكير بأهمية الوقاية من هذه المشكلة؛ ومن كافة أمراض الشتاء، قبل أن نصاب بها.

وبالتالي أهم أداة نحتاجها لمواجهة أمراض الشتاء هي تعزيز المناعة وتقويتها لدى الأطفال من خلال التغذية السليمة.

لذلك نود هنا التأكيد لكل شخص يعيش في المنطقة العربية ويعاني من أمراض الشتاء؛ أن بإمكانه عدم الإصابة بها بتاتا.

ولكن إذا أجرى تغييرا بسيطا على نظامه الغذائي؛ ألا وهو إضافة البصل والثوم النيئ إلى طعامه اليومي.

بحيث يأكل كل يوم ضرسا من الثوم النيئ سواءً ببلعه، أو بإضافته للطعام.

أو يأكل كل يوم رأسا متوسطا من البصل النيئ، أو يجمع بينهما.

بالتأكيد لو فعل ذلك بشكل يومي فنحن نضمن له بإذن الله تعالى ألا يصاب بالكحة والبلغم.

أو سوى ذلك من أمراض الشتاء، سواءً كان من الكبار أو الأطفال.

من ناحية أخرى نود لفت الانتباه إلى أن استخدام الأعشاب هو إجراء وقائي أكثر منه علاجي.

ذلك أن العلاج بالأعشاب يستغرق وقتا طويلا، ولا يمكن لواحد منا أن يحتمل معاناة طفله أمامه لفترة كبيرة في انتظار تحقيق الأعشاب لأهدافها العلاجية.

لذلك نلجأ للعلاج الكيمائي رغم ضرره، لكن إن استعملت هذه الأعشاب للوقاية نضمن أصلا عدم إصابة الأطفال بالكحة والبلغم.

وإذا أصيبوا تكون إصابتهم طفيفة يستطيع الجهاز المناعي مواجهتها.

علاج الكحة والبلغم عند الأطفال بالأعشاب

  • اللبلاب.
  • الزعتر.
  • الكينا.
  • أوراق الجوافة.
  • عرق السوس.
  • أكليل الجبل.
  • الخطمي.
  • اليانسون.
  • النعناع.

اللبلاب

خلال محاولة علاج الكحة والبلغم عند الأطفال بالأعشاب؛ نجد أن أوراق اللبلاب تعمل على طرد البلغم، وعلاج الكحة، في آن واحد.

 لذلك يحتل اللبلاب أهمية بارزة، وتحتوي أوراق وجذوع اللبلاب على كمية كبيرة من الصابونوسيدات.

وهي تخفف البلغم ما يسهل إزالته من الجهاز التنفسي، وتعمل المكونات المضادة للتشنج في اللبلاب على استرخاء العضلات.

وبالتالي تقلل نوبات الكحة.

في الختام قبل استخدام اللبلاب يرجى البحث عبر شبكة الانترنت عن مزيد من المعلومات عنه؛ لتروا هل يتوافق مع ظروف طفلكم أم لا.

الزعتر لعلاج الكحة والبلغم عند الأطفال

عند محاولة علاج الكحة والبلغم عند الأطفال بالأعشاب نجد أن للزعتر مكانة مهمة.

لأنه مضاد للجراثيم والالتهابات والبلغم في آن واحد.

علاوة على ذلك يؤثر الزعتر على الجسم بسبب احتوائه على نسب عالية من الورسوليك، والثيمول، والعفص، والكارفاكرول، والعديد من الفيتامينات.

وبالتالي يعمل كل ما سبق على تقليل لزوجة البلغم، ما يسهل التخلص منه، ويمنع التهاب الشعب الهوائية، وينشط جهاز المناعة.

بالإضافة إلى ذلك يلين الأغشية المخاطية التي تكون متهيجة.

ويتم سكب الماء المغلي على أوراق الزعتر، وتُغطى ثم تُترك حتى تبرد، ويتم تقديمها كشاي للأطفال، كما يمكن أكل أوراقه بإضافتها مطحونة للطعام.

الكينا لمداوة الأطفال بالنباتات

شجرة الكينا أو الكينيا ذات فوائد صحية عظيمة.

وهي للتوضيح الشجرة الضخمة التي تزرع على جوانب الطرقات في عدد من البلدان العربية.

والكينا مهمة جدا في ذلك العلاج، حيث أن لأوراقها ولحائها قدرة على علاج الالتهابات، وتدمير الميكروبات، وتوسيع الأوعية الدموية.

وتعالج في نفس السياق الكحة والبلغم عند الأطفال والكبار، ويمكن استخدام أوراق الكينا ولحائها كشاي بالطريقة السابقة، ويمكن استخدام زيتها.

أوراق الجوافة

بالتأكيد عند بحثنا عن علاج الكحة والبلغم عند الأطفال بالأعشاب؛ لن نجد أنسب ولا أفضل من أوراق الجوافة.

حيث يتم تقطيعها بعد غسلها، وسكب الماء المغلي عليها، وتُغطى ثم تُترك حتى تبرد.

بعد ذلك يتم شربها من قبل الطفل المريض بالكحة والبلغم، وهي من أفضل العلاجات.

في غضون ذلك يفضل انتقاء الأوراق متوسطة العمر، لا الصغيرة ولا الكبيرة، لضمان احتوائها على أكبر كمية ممكنة من المادة العلاجية.

علاج الكحة والبلغم عند الأطفال
صورة شجرة الجوافة

من ناحية أخرى تتميز الجوافة بأن مذاقها مقبول لدى الأطفال.

بالإضافة إلى ذلك يمكن بقليل من التشجيع أن يشربوها بسهولة.

عرق السوس لعلاج الكحة والبلغم عند الأطفال

من المكونات الأساسية لعلاج الكحة والبلغم عند الأطفال بالأعشاب عرق السوس، الذي يمكن شراؤه من العطارين، ويمزج مسحوقه بالماء الساخن.

بعد ذلك يترك ليبرد، ثم يتم شربه مرتين يوميا، علما أن الاكثار منه يحتاج إلى مراجعة مختص بالأعشاب.

أكليل الجبل

يعد أكليل الجبل أحد أهم طرق مداوة الكحة بالنباتات عند الصغار، حيث يمكن طحنه واستخدامه مع الطعام.

بالإضافة إلى ذلك يمكن سكب الماء المغلي عليه بعد تقطيعه، كما سبق ذكره في أوراق الجوافة.

من ناحية أخرى يقوي إكليل الجبل الجهاز التنفسي، ويطهره، ويمنع البلغم، ويعالج صعوبات التنفس، لكن لا يُنصح باستخدام كمية كبيرة منه للأطفال.

إقرأ أيضا: اعراض الزكام .. وأسهل طريقة لمنع نزلات البرد بشكل نهائي

الخطمي

وهو نبات صيفي ينمو بالمنطقة العربية كنبات زينة، ويعرف باسم الختمية.

حيث يحتوي على مواد علاجية كثيرة، كالفلافونيدات، والأحماض الفينولية، وتتركز المواد العلاجية في الأوراق والأزهار.

ويعمل في هذا السياق على طرد البلغم، كما يطرد السموم، ويقوي المناعة، ويمكن استخدامه كشاي سواء وحده أو مع العرقوسوس.

اليانسون لعلاج الكحة والبلغم عند الأطفال

اليانسون معروف لدى غالبية الناس، وله استخدامات عديدة، ومن فوائده الصحية أنه مهدئ للأعصاب، ويعالج ضيق التنفس.

وتأثيره الأهم في هذا المقام استخدامه للأطفال.

حيث تُطحن منه ملعقة صغيرة، ويُسكب عليها ماء مغلي، وتترك حتى تبرد، ثم تعطى للأطفال كمشروب لذيذ.

النعناع

يعد النعناع أحد أهم سبل علاج الكحة والبلغم عند الأطفال بالأعشاب؛ حيث يحتوي على المنثول، الذي يفتت البلغم.

مما يسهل على الجسم التخلص منه، ويمكن استخدامه مع الشاي حيث يخفف كذلك التهاب الحلق.

وبالمثل يمكن استخدامه كزيت، لكن استخدام الزيوت بشكل عام يجب أن يُسمح بها من قبل متخصص.

ومن المهم تناول الأطفال للأطعمة التي تجفف البلغم مثل الشوفان، والثوم والبصل، والكرنب، وبراعم البرسيم، والفجل.

بالإضافة إلى تناول الأطعمة المضادة للالتهابات مثل: الخضروات الورقية.

علاوة على ذلك الخضروات البرتقالية كالجزر واليقطين والبطاطا الحلوة، وشرب السوائل خاصة الماء.

ويجب الانتباه إلى حقيقة مهمة عند محاولة التداوي بالنباتات، رغم اعتبارها أدوية مذهلة.

وهي أن تأثير الأعشاب على الجسم يختلف من شخص لآخر، فقد تكون عشبة معينة عظيمة التأثير في شخص ما، بينما لا تؤثر في شخص آخر نهائيا.

في الختام الحقيقة الأهم هي أن تقوية جهاز المناعة لأطفالنا من خلال التغذية السليمة؛ هو السبيل الأهم لنجاتهم من كافة أمراض الشتاء.

المراجع
1- مقالة بعنوان “Your Child’s Cough” نشرت على موقع webmd.com
2- موضوع عنوانه “What is a wet cough” نشر على موقع healthline.com
زر الذهاب إلى الأعلى