الجهاز الهضمي

علاج التهاب المعدة

علاج التهاب المعدة في غاية الأهمية لأنه من الاضطرابات الشائعة التي تسبب ألم شديد في المعدة، ويمكن علاجه عن طريق أدوية تعمل على قتل المسببات للمغص، كالبكتيريا، أو جرثومة.

غالباً ما يكون السبب وراء التهاب المعدة الإصابة بعدوى بالبكتيريا المسببة للعديد من قُرَح المعدة.

كما أنه من الممكن أن يكون السبب استخدام بعض مسكنات الألم وشرب الكحول.

كما يحدث التهاب المعدة بسبب حدوث ضعف أو تلف في الطبقة الحامية لجدار المعدة الداخلي المخاطي، مما ينتج عنه التهاب بطانة المعدة.

قد يحدث التهاب المعدة بشكل مفاجئ، ويعرف بالتهاب المعدة الحاد.

أو قد يظهر ببطء مع مرور الوقت، ويعرف بالتهاب المعدة المزمن.

يمكن تصنيف الالتهابات التي تصيب الغشاء المخاطي في المعدة تبعاً لدرجة خطورة الضرر الذي يلحق بالغشاء.

أو تبعاً لنوع الخلايا المصابة بالالتهابات، أو تبعاً لموقع الالتهاب في المعدة.

 من الممكن أن يؤدي التهاب المعدة إلى القرح، وزيادة فرصة الإصابة بمرض سرطان المعدة.

ولا يعد التهاب المعدة خطراً بالنسبة لغالبية المرضى، فيتم التحسن بواسطة العلاج بشكل سريع.

أعراض التهاب المعدة

يجب التوجه إلى علاج التهاب المعدة فور ظهور أعراضه، وهي:

  • ألم شديد في المعدة يصاحبه انتفاخ في منطقة البطن.
  • الغثيان والقيء.
  • فقدان الشهية.
  • عسر الهضم واضطرابات شديدة في المعدة، مثل الإسهال والإمساك والانتفاخ والغازات.
  • لون براز غامق.
  • الإصابة بسوء هضم.
  • تحول لون البراز إلى اللون الغامق.
  • وجود دم في القيء في بعض الأحيان.
  • الشعور بامتلاء وألم في أعلى البطن.
  • في حال تآكل جدار المعدة يحدث نزيف معوي.
  • حمى ودوخة ودوار.
  • فقدان الوزن.
  • الإرهاق والتعب الشديد.

كان ما سبق أهم الأعراض التي تدعو لسرعة علاج التهاب المعدة وفق أحدث المعلومات الصحية والطبية.

موضوع قد يهمك: الجهاز الهضمي .. أهم مكوناته وأعضائه ودور كل منها

الأسباب

يمكن أن تحدث الإصابة بالتهاب المعدة المزمن لعدة أسباب أبرزها:

الإفراط في تناول المسكنات ومضادات الالتهابات، أمراض المناعة الذاتية، التعرض للضغط المستمر، ارتداد الحمض المعدي المريني.

كما تعد الإصابة بجرثومة المعدة، تعرض بطانة المعدة للضرر نتيجة الإشعاع أو نقص التروية الدموية، تناول مواد سامة كالكحول،والإصابة بأمراض مزمنة كالسكر والفشل الكلوي من أسباب التهاب المعدة.

أيضاً اضطرابات الجهاز الهضمي مثل حساسية القمح والغلوتين، والضغط النفسي والعصبي، العدوى الطفيلية، الغدة الدرقية من مسببات التهاب المعدة.

مخاطر التأخر في العلاج

خطر التهاب المعدة

إذا لم نسارع إلى علاج التهاب المعدة يمكن أن يؤدي إلى مشاكل خطيرة مثل:  فقر الدم، يمكن أن يسبب التهاب المعدة أو قرحة المعدة بنزيف المعدة، و خفض عدد كرات الدم الحمراء.

يمكن أن يؤثر التهاب المعدة المناعي الذاتي على امتصاص جسمك لفيتامين B12، لخطر فقر الدم الخبيث عندما لا تحصل بشكل كافي من B12 لصنع خلايا دم حمراء.

كما يمكن أن يؤدي التهاب المعدة إلى تفاقم قرحة المعدة، يمكن للقرحة أن تثقب المعدة وأن تسكب محتويات المعدة في البطن، هذا التمزق يمكن أن ينشر البكتيريا.

 مما يسبب عدوى خطيرة تسمى التراخي البكتيري أو التهاب الصفاق.

كما يمكن أن يؤدي إلى التهاب واسع النطاق يسمى الإنتان ويمكن أن يكون قاتلاً.

أيضاً يمكن أن يسبب التهاب المعدة وأمراض المناعة الذاتية نمواً في بطانة المعدة.

وهذا النمو قد يزيد من خطر الإصابة بسرطان المعدة.

مدة علاج التهاب المعدة

لا توجد مدة محددة من أجل علاج التهاب المعدة، يقوم الأطباء بتحديد مدة العلاج للمصابين بهذه المشكلة حسب شدة وخطورة الالتهاب.

علاج التهاب المعدة
مدة علاج التهاب المعدة

فقد تستمر فترة العلاج لفترة طويلة لأن الالتهاب يكون شديد وخطر على المريض.

وقد تكون مدة العلاج قصيرة، إذ لا يكون الالتهاب شديد ومؤثر على الأعضاء الأخرى.

علاج التهاب المعدة

يختلف علاج التهاب المعدة حسب السبب، تقوم بعض الأدوية بقتل البكتيريا، بينما تخفف أدوية أخرى من أعراض عسر الهضم.

مضادات الحموضة: تساعد هذه الأدوية على معادلة أحماض المعدة لأنها تحتوي على أملاح المغنيسيوم أو الكالسيوم أو الصوديوم أو الألومنيوم.

 وقد تؤدي مضادات الحموضة إلى بعض الآثار الجانبية مثل الإصابة بالإمساك أو الإسهال وآثار جانبية أخرى.

تساهم بعض أنواع العلاج البيتية في تقليص هذه المشكلة، بسبب اشتمالها على مواد تكافح البكتيريا وتحاربها.

وذلك مثل: الثوم، والبصل، والزنجبيل، والكمون، والكاري.

الوقاية من التهاب المعدة

الأهم من علاج التهاب المعدة الوقاية منه، وهناك العديد من النصائح للوقاية من تلك المشكلة، منها:  التخلص من التوتر والتعب حتى لا تتفاقم المشكلة، تجنب الأطعمة الحارة حتى لا تعمل على تهيج جدار المعدة.

كما يجب تناول وجبات قليلة من الطعام، لأنها تؤثر في منع الالتهاب المتكرر للمعدة.

أيضاً يجب استخدام أدوية لوقاية المعدة، واستشارة الطبيب عند استعمال المسكنات لفترة طويلة.

أيضاً يجب الحرص على تناول طعام صحي ونظام غذائي متوازن، كما الإبتعاد عن الوجبات الدسمة والحارة، مع تجنب المشروبات الغازية واستبدالها بالعصائر الطبيعية والمشروبات الدافئة.

كما ينصح بالإكثار من شرب الأعشاب الطبيعية، وتجنب التدخين لأنه يعمل على حرقة والتهاب المعدة، والحرص على تناول الخضراوات والفواكه.

أيضاً يجب الحرص على التقليل من شرب القهوة والنيكوتين و تجنب تناول التوابل التي تعمل على تهيج وحرقة المعدة.

أطعمة تساعد على علاج التهاب المعدة

تعد التهابات المعدة من المشكلات التي يعاني منها الغالبية، بسبب الأطعمة الدسمة والمحتوية على ألوان صناعية، وأيضاً لسوء التغذية.

تعد الأطعمة الغنية بالألياف مثل الفواكه والخضراوات من الأطعمة التي تساعد في علاج التهاب المعدة.

أيضاً التفاح والتوت والكرفس والبصل من الأطعمة التي تمنع انتشار العدوى المسببة للالتهابات.

كما يجب تناول الأطعمة الغنية بالمواد المضادة للأكسدة مثل، التوت والفلفل والطماطم تساعد على التخلص من الالتهابات، وتعمل على تقوية الجهاز المناعي وتحمي الجسم من مسببات الأمراض.

أيضاً يحتوي الزبادي على مكونات تمنع تكون بكتيريا الملوية البوابية، لذلك هي مضادات للأكسدة تساعد في علاج التهاب المعدة، وتدعم صحة الأمعاء.

كما يحتوي الموز على نسبة كبيرة من البوتاسيوم والكربوهيدرات التى تحد من الالتهابات وتعمل على ترطيب المعدة وعلاج القرح، أيضاً الأسماك واللحوم الحمراء تحتوي على مادة الزنك.

مشروبات تساعد على علاج التهابات المعدة

يعد شرب الشاي الأخضر مع العسل الخام من المشروبات التي تساعد على علاج التهاب المعدة، أيضاً شرب الماء الدافئ يهدئ الجهاز الهضمي وجعل الهضم أسهل على معدتك.

كما أن المشروبات الدافئة مثل اليانسون والزنجبيل تعمل على علاج التهاب المعدة، كما تعد العصائر الطيعية من المشروبات التي تفيد في التخلص من الالتهابات ومنع التقرحات.

مقالة للفائدة: أهم المشروبات الصحية للأطفال

المراجع
1- مقالة بعنوان “how to treat chronic gastritis forever and completely” نشرت على موقع Life
2- مقالة هامة حول “?gastritis wont go away! what should I be doing” نشرت على مدونة Patient
زر الذهاب إلى الأعلى