صحة الطفل

علاج الاسهال عند الأطفال وأسبابه ومخاطره والوقاية منه

علاج الاسهال عند الأطفال قضية في غاية الأهمية، وبحاجة إلى علاج سريع، لإن إهمالها قد يقود إلى مشاكل صحية صعبة على الطفل كالجفاف مثلاً.

والاسهال هو عملية خروج براز سائل، وبعدد مرات تبرز أكثر من المعتاد، ولا ينجو منه أي طفل للأسف.

وهو لا يعد مرضاً، وإنما يمثل عرضا لمجموعة من الأمراض، وهو ما ينبغي الانتباه له عند التفكير في علاج الاسهال عند الأطفال.

لكن الخطورة أنه يمكن أن يتحول بذاته إذا لم يعالج إلى مشكلة، ولذا يسارع الأطباء فوراً للعمل على وقف الاسهال عند الاطفال.

وتنبع خطورته أنه يمكن أن يقود إلى الإصابة بالجفاف، وهو خلل في التوازن الطبيعي للماء في جسم الطفل.

في العادة تبرز الأطفال ثلاث إلى عشر مرات يومياً، خاصة إذا كان يحصلون على الرضاعة الطبيعية، وتقل عدد مرات التبرز كلما كبر الطفل أكثر.

عند النظر في علاج الاسهال عند الأطفال لابد من الانتباه إلى أن أحد علاماته هو زيادة عدد مرات التبرز إلى الضعف.

ينبغي التفريق أيضاً بين الاسهال طويل الأمد، والذي يستمر فترة طويلة، وبين الاسهال الحاد الذي يستمر أقل من أسبوع عادة.

فلا شك أن النوع الأول أكثر خطورة، ويشير إلى مشكلة مزمنة، بينما النوع الثاني هو الذي يصيب غالبية الأطفال.

علاج الاسهال عند الأطفال منزلياً

في العادة يتم علاج الاسهال عند الأطفال في المنزل من خلال القيام ببعض الإجراءات البسيطة.

ومن أهمها طبيعة الغذاء الذي يتناوله الأطفال المرضى، وأول النصائح المهمة في هذا السياق هو ضرورة استمرارهم في نظامهم الغذائي بشكل منتظم.

أما الرضع فيجب أن يواصلوا الرضاعة الطبيعية.

أما إذا تم إصابة الطفل بالجفاف، فلابد من معالجته، من خلال المحاليل التي يتم تعاطيها فمويا.

ومن الأطعمة التي يمكن للمصابين تناولها، حليب البقر، والكربوهيدرات مثل الأرز، والخبز، والبطاطس، والقمح.

وكذلك اللحوم الخالية من الدهون، والفواكه، والخضروات، والزبادي، بينما يجب البعد تماما عن المأكولات الدهنية أو الزيتية.

وما يعتقده بعض الآباء من أن علاج الاسهال عند الأطفال ممكن بالاقتصار على بعض المأكولات دون غيرها مثل الخبز أو الموز أو السوائل فقط، خطأ كبير.

لأن ذلك كله يمكن أن يطيل زمن المشكلة، كما سيحرم الطفل من احتياجات غذائية أساسية.

ولكن من المهم أن تتم زيادة أعداد الوجبات وتقليل كمياتها لمنح الطفل قدرة أكبر على الاستفادة من الطعام.

كما أنه من المهم مراقبة الجفاف عند الطفل، ومن الأعراض المهمة:

  • جفاف خفيف في الفم.
  • زيادة العطش.
  • انخفاض كمية البول، وإذا كانت الكمية قليلة جدا فتلك من علامات الجفاف الشديد.
  • العيون الغائرة.
  • نقص الدموع عند البكاء.
  • الخمول.

وإذا شعرنا بإمكانية معاناة الطفل من الجفاف فيجب منحه المحاليل التي تعد بديلا عن الحقن الوريدي، وهي أهم خطوة في طريق علاج الاسهال عند الأطفال.

ويحتوي المحلول على جلوكوز، وصوديوم، وبوتاسيوم، وكلوريد، بنسب محددة ودقيقة.

وإذا لم يستفد الطفل من هذه المحاليل بسبب عناده أو بسبب القيء يجب اللجوء إلى الرعاية الطبية.

علاج الاسهال عند الأطفال
ألم البطن للأطفال

أسباب هذه المشكلة عند الاطفال

نحتاج إلى علاج الاسهال عند الأطفال بسبب إصابتهم بعدوى فيروسية في الغالب، وبدرجة أقل نتيجة عدوى بكتيرية أو طفيلية.

وهذه الأنواع من العدوى معدية، ولذا ينبغي عزل الطفل المصاب عن الأطفال الآخرين القريبين منه.

ويبدأ الطفل بنشر العدوى قبل ظهور أعراض الاسهال عليه، ويتوقف عن نقل العدوى بمجرد توقف المشكلة في الغالب.

إلا أن بعض أنواع العدوى قد يستمر صاحبها في نقل الإصابة بعد ذلك لفترة كبيرة.

والعدوى الفيروسية في الغالب تصيب الطفل في الأوقات الباردة كالشتاء، وتصاحب الاسهال في هذه الحالة مجموعة من الأعراض.

مثل: ارتفاع درجة الحرارة، والقيء، والصداع، وقلة الشهية، وآلام العضلات، وتستمر هذه المشكلة لحوالي أسبوع.

ويتم علاج الاسهال عند الأطفال المصابين بعدوى فيروسية من خلال محاليل محاربة الجفاف، وأدوية منع القيء.

كما أن الاسهال قد ينشأ عن عدوى بكتيرية، وتظهر بسبب شرب ماه غير نظيفة، وأبرز أعراضها الحمى الشديدة.

ويكون الاسهال في هذه الحالة مخاطيا أو دموياً، ولا يحتاج غالبية الاطفال في هذه الحالة إلى علاج بمضادات حيوية، إلا في حالات نادرة.

أما العدوى الطفيلية فلا تظهر في البلدان المتقدمة، وإنما في البيئات الفقيرة التي تختلط فيها مياه الشرب بمياه الصرف الصحي.

في الحالات العادية لا ينصح الطب الآباء بمنح الاطفال علاج طبي، كالمضادات الحيوية، أو مضادات الاسهال، إلا عند الضرورة الشديدة.

علاج الاسهال عند الأطفال .. الحالات الخطرة

علاج الاسهال عند الاطفال يكون في غاية الضرورة، بل يجب أن يتم بشكل فوري، في الحالات التالية:

  • الاسهال الدموي، أو الأسود.
  • عند امتناع المريض عن الأكل أو الشرب لثماني ساعات.
  • ظهور أعراض الجفاف المتوسط أو الشديد.
  • الألم الشديد في البطن، أو الألم المتقطع.
  • الخمول أو انخفاض استجابة الطفل للمؤثرات من حوله.
  • قيء شديد من ناحية الكمية أو عدة المرات.
علاج الاسهال عند الأطفال .. الوقاية أفضل

يجب على الآباء حماية أطفالهم من خطر العدوى لأن الوقاية أسهل بكثير من علاج الاسهال عند الاطفال.

وأفضل طريقة ممكنة للتقليل بشكل كبير جدا من العدوى، تعويد الأطفال على غسل اليدين بالماء والصابون.

مقالة للفائدة: فطريات الفم .. الأسباب والأعراض والعلاج ودرجة الخطر

المراجع
1- موضوع عن “DIARRHEA OVERVIEW” نشر على موقع Uptodate
2- مقالة بعنوان “Diarrhea in Children” موجودة على مدونة Healthychildren
زر الذهاب إلى الأعلى