الحمل والولادة

زلال الحمل ما هي أسبابه وأعراضه

زلال الحمل من المشاكل التي تواجه المرأة الحامل ولها أسباب عديدة وأبرزها: ضعف المناعة وارتفاع درجة الحرارة وضغط الدم، وهي من المشاكل الخطيرة التي تهدد صحة الجنين والحامل، كما أنّ هناك العديد من الطرق الوقائية لتجنب الإصابة بها. 

وهو عبارة عن انخفاض مستوى البروتينات داخل الدم التي من الممكن أن تذوب في الماء، وزيادة هذه البروتينات داخل البول. 

كما أنّه قد يكون زيادة البروتين في البول سببه الحمى، الجفاف، إجهاد النفس وإرهاق الجسد.

كذلك لحدوث زلال الحمل أسباب عديدة، ومن أبرزها: ضعف مناعة الجسم، الاصابة بالسكري، ارتفاع ضغط الدم، مشاكل الكلى، وتسمم الحمل، ومشاكل في الجهاز الهضمي. 

بالإضافة إلى ذلك فإنّ هناك أعراض عديدة قد تظهر عند الإصابة بتسمم الحمل، كضيق التنفس، التقيؤ والغثيان، احتباس السوائل، جسم مرهق، زيادة الوزن بشكل سريع ومفاجئ. 

كذلك من الأفضل عند تضاعف هذه الأعراض يجب الذهاب للاستشارة الطبية، وأخذ العلاجات اللازمة للتخلص من هذه المشكلة في أسرع وقت ممكن. 

مشكلة تسمم الحمل تعد من أبرز أسباب الإصابة بهذه المشكلة، بل إنها أهم أسبابه.

كذلك مشاكل الكلى تعد من أبرز أسباب الإصابة بزلال الحمل، وبالأخصّ التي تصيب البعض قبل الأسبوع 20 من فترة الحمل.

علاوة على ذلك يتم إعطاء المرأة الحامل العناية الكاملة، وتقديم لها أهم العلاجات المهمة والتي تعمل على إيقاف حدوث الآثار والمضاعفات الجانبية الناجمة عن مشاكل الكلى، التي تكون عائق ومشكلة بالنسبة لصحة الجنين ولصحة أمه.

كما من الممكن التخلص من الزلال من خلال العلاج بالأعشاب أو بتناول المضادات الحيوية. 

كذلك للوقاية وتجنب الإصابة بهذه المشكلة يجب إتباع عدة طرق وقائية، ومن أهمها: تجنب التدخين، الابتعاد عن الأطعمة الغنية بالدهون والنشويات، والإكثار من السوائل. 

بالإضافة إلى ذلك فإنّ زلال الحمل تعد مشكلة كبيرة تعود بأضرار عديدة على الجنين والحامل، ومن أبرز هذه الأضرار: توقف نمو الجنين، الولادة المبكرة، وتسمم الحمل. 

أسباب حدوث زلال الحمل

أسباب حدوث زلال الحمل كثيرة، وفيما يلي سيتم ذكر أهم هذه الأسباب:

  • ارتفاع في درجة حرارة الجسم. 
  • الجفاف. 
  • الإصابة بتسمم الحمل أو مشاكل في الكلى. 
  • التعرض للإصابة بالسكري. 
  • إصابة المسالك البولية بالالتهابات. 
  • ضغط الدم المرتفع. 
  • مناعة ضعيفة. 
  • استخدام بعض الأدوية التي قد تحكون السبب في حدوث زلال الحمل. 
  • إصابة القلب بأمراض عديدة. 
  • إجهاد النفس بممارسة تمارين متعبة ومرهقة. 
  • تعرض المفاصل للالتهابات. 
  • اضطرابات نفسية والتعرض للتوتر أو القلق. 
  • اضطرابات في الجهاز الهضمي. 
  • الإسهال أو الإمساك وعسر في الهضم. 
  • إعاقة عملية الهضم. 
  • كما من أسبابه اضطرابات في الغدة الدرقية. 
  • سوء التغذية. 
  • نظام غذائي غير صحي. 
  • الوزن الزائد أو السمنة. 
  • الوراثة. 

شاهد أيضا: علامات الحمل .. كيف تكتشفين أنكِ حامل قبل موعد الدورة

أعراض الإصابة بتسمّم الحمل

هناك العديد من الأعراض التي تشير بأنّ الحامل مصابة بتسمم في الحمل الذي يعد من أهم أسباب الزلال، ذلك من أهم هذه العلامات:

  • التقيؤ والغثيان. 
  • صعوبة في التنفس. 
  • صداع مزمن بشكل مستمر. 
  • الإفراط في الوزن بشكل مفاجئ. 
  • ظهور أورام على اليدين والقدمين. 
  • آلام في البطن. 
  • ضغط دم مرتفع. 
  • قلة معدلات البول.
  • فقدان للبصر بشكل مؤقت، أو عدم وضوع الرؤية. 
  • ارتفاع معدل البروتين داخل البول. 
  • احتباس السوائل. 
  • كذلك الإرهاق الشديد. 

كما أنّه عند تضاعف هذه الأعراض فمن الأفضل الذهاب للاستشارة الطبية، وأخذ العلاجات اللازمة للتخلص من هذه المشكلة في أسرع وقت ممكن. 

تسمم الحمل

مشكلة تسمم الحمل تعد من أبرز أسباب الإصابة بزلال الحمل، لذلك هي المسؤولة الأهم عن إصابة الحامل بمشكلة الزلال.

كذلك بالنسبة للنساء الحوامل المصابين من قبل بداية الحمل بعدة مشاكل، وهي تعرض الكلى لمشاكل عديدة، والتعرض لمشكة ضغط الدم المرتفع، وبالتالي تزيد نسبة الخطورة عند حدوثها.

كما من الممكن أن تظهر بعض الحالات سواء كانت بعد الولادة أو قبل الحمل بعشرين أسبوع. 

علاوةً على ذلك فإنّ هناك بعض الحالات التي وجودها يؤدي إلى إرتفاع معدل الخطورة بالإصابة بتسمم الحمل، ومن أبرز هذه الحالات:

  • المرأة الحامل عمرها فوق 35 سنة، أو أقل من 20 سنة. 
  • حمل المرأة بتوأم. 
  • ضغط الدم المرتفع. 
  • الإصابة بالسمنة. 
  • الحمل الأول. 
  • حدوث مشاكل في الكلى. 
  • التعرض للإصابة بالسكري. 
زلال الحمل
تسمم الحمل

هل مشاكل الكلى تؤدي إلي حدوث زلال الحمل

مشاكل الكلى تعد من أبرز أسباب الإصابة بهذا المرض، وبالأخصّ التي تصيب البعض قبل الأسبوع 20 من فترة الحمل.

كما أنّه عندما لا يكون هناك ارتفاع في ضغط الدم بعد الأسبوع 20 من فترة الحمل، بعد ذلك تصاب الكلى بخلل يؤدي ذلك الخل لخروج الكثير من البروتينات من داخلها، وبالتالي التعرض للاصابة بزلال الحمل. 

كذلك من المشاكل التي تصيب الكلى هي التهاب الكلية أو المتلازمة الكلوية، والذي قد ينتج عنها آثار جانبية سلبية، مثل تسمم الحمل، ولادة الجنين مبكراً وبالتالي زيادة حاجته للرعاية الطبية، عند ولادة الجنين يكون حجمه صغير، احتباس السوائل، كذلك تعرض الساق للجلطات.

علاوة على ذلك يتم إعطاء المرأة الحامل العناية الكاملة، وتقديم لها أهم العلاجات المهمة والتي تعمل على إيقاف حدوث الآثار والمضاعفات الجانبية، التي تكون عائق ومشكلة بالنسبة لصحة الجنين ولصحة أمه.

كيف أتخلص من زلال الحمل

يمكن التخلص من هذه المشكلة من خلال إتباع عدّة علاجات مهمة، ومن أبرزها:

  • العلاج بالأعشاب، كالزنجبيل، والليمون، والبنجر. 
  • المضادات الحيوية. 
  • الإكثار من السوائل وخاصة المياه. 
  • الحفاظ على وزن صحي، والتخلص من السمنة والوزن الزائد. 
  • عدم تعريض الجسم للتعب والارهاق، وإعطاء الجسد الراحة الكافية. 
  • الابتعاد عن الأطعمة الغنية بالأملاح أو الدهون. 
  • الإكثار من الأطعمة الغنية بالمكملات الغذائية والبروتينات. 
  • تجنب التوابل أو الحوامض.
  • تجنب التدخين. 
  • التخلص من التشنجات عن طريق الحقن الوريدية. 

موضوع قد يهمك: اعراض الحمل .. عشر علامات رئيسية من أهمها تقلبات المزاج

كيفية الوقاية من زلال الحمل

هناك العديد من الطرق الوقائية التي تمنع إصابة الحامل بالزلال، ومن أهمها:

  • التخلص من الأمراض المزمنة كارتفاع ضغط الدم، وتعرض الكلى لمشاكل عديدة.
  • تنظيم مستوى السكر في الدم. 
  • تنظيم ضغط الدم. 
  • تجنب التدخين.
  • التخلص من الوزن الزائد. 
  • الابتعاد عن الأطعمة الدسمة. 
  • إراحة العقل والجسد. 
  • الابتعاد عن الحوامض والتوابل.
  • الإكثار من شرب المياه. 
  • التخلص من السمنة. 
  • تناول الأطعمة الغنية بالبروتينات والمكملات الغذائية. 
  • الابتعاد عن الأطعمة المليئة بالأملاح. 
  • التقليل من الدهون أو النشويات. 
  • كذلك الامتناع عن شرب المشروبات الغنية بالكافيين. 

هل زلال الحمل خطير

بكل تأكيد زلال الحمل مشكلة كبيرة تعود بأضرار عديدة على الجنين والحامل، ومن أبرز هذه الأضرار:

  • ولادة الطفل قبل الوقت المتوقع لذلك.
  • تعرض المرأة الحامل للإصابة بأمراض الأوعية الدموية والقلب. 
  • ضعف نمو الجنين، كما قد يقلل وصول الأكسجين له. 
  • تسمم الحمل عند المرأة الحامل. 
  • تعرض الحامل للسكتة الدماغية، كما يؤدي لمشاكل في الكلى. 
  • زيادة احتمالية إصابة الجنين بعد الولادة بأمراض الأوعية الدموية والقلب والسكري. 
  • كذلك انخفاض وزن الجنين عند ولادته. 
    كان ما سبق أحدث المعلومات الصحية والطبية عن زلال الحمل وما هي أسبابه وأعراضه؟

مقالة للفائدة: الحمل خارج الرحم .. التدخل الطبي العاجل ضرورة لابد منها

المراجع
1- مقالة عن “What should I Know Regarding Pregnancy” نشرت على موقع Webmd
2- موضوع بعنوان “Evaluation of proteinuria in pregnancy and management of nephrotic syndrome” تم نشره على مدونة Uptodate
زر الذهاب إلى الأعلى