مشاكل الفم والأسنان

رائحة الفم الكريهة .. 13 سببا من أهم أسباب الوقاية منها السواك

رائحة الفم الكريهة تعد مشكلة شائعة عند كثير من الناس، حيث من الممكن أن تصيب أي شخص في أي عمر، يعاني أغلب الناس من رائحة الفم الكريهة في أوقات معينة، وحسب الدراسات الطبية فإن نسبة 50٪ تقريبا من السكان يعانون من هذه الظاهرة بشكل منتظم.

غالبًا ما تشير هذه المشكلة بمرور الوقت إلى أمراض اللثة، أو تسوس في الأسنان، أو عدم استخدام الفرشاة والمعجون قبل النوم مما يؤدي إلى تراكم الأكل داخل الفم وهذا يؤدي إلى تراكم البكتريا عليها.

وأحياناً تكون سبباً لشيء قمت بأكله مثل تناول الأطعمة ذات الرائحة النفاذة كالثوم والبصل، والتدخين وشرب الكحول بكميات كبيرة.

أحيانًا تكون هذه المشكلة المحرجة نتيجة عدوى أو مرض أو عرض لأحد الأمراض الجهاز الهضمي، أو تناول أدوية معينة.

أسباب رائحة الفم الكريهة

قد يكون هناك عدة أسباب لروائح الفم السيئة وهي كالتالي:

  • عدم الاهتمام بصحة الفم من لثة وأسنان:

وهذا السبب يعد من أكثر الأسباب شيوعاً وانتشاراً بين المرضى الذين يعانون من رائحة الفم الكريهة.

تراكم الأكل في الفم وتكاثر البكتيريا عليها تؤدي إلى تكوين طبقة البلاك على الأسنان واللسان واللثة (البلاك : وهي المادة البيضاء التي تتراكم على سطح الأسنان).

أيضاً من الممكن إلتصاق البكتيريا باللعاب وبقايا الطعام في تجويف الفم وتقوم بتكسير الطعام وهذه العملية تطلق غازاً ذا روائح كريهة.

سيؤدي عدم تنظيف أسنانك بالفرشاة والخيط بانتظام إلى بقاء أي قطعة من الطعام عالقة بين الأسنان هناك وتراكم البكتيريا عليها، والنتيجة ستكون ظهور هذه المشكلة

 أمراض اللثة أو تسوس الأسنان وهذا سبب رئيسي وأولي للراحة الفم الكريهة وهذا الشيىء أول ما يتم فحصه للمريض الذي يعاني من هذه الحالة.

  • رائحة الفم الكريهة في الصباح

يعاني معظم الناس من هذه المشكلة عند الاستيقاظ. هذه الظاهرة طبيعية تمامًا وتحدث بسبب جفاف تجويف الفم أثناء الليل.

إقرأ أيضا: علاج التهاب اللثة .. أهم الأسباب والمضاعفات وسبل العلاج

أسباب أخرى لهذه المشكلة

  • تأثير أنواع الأطعمة والمشروبات

عادة ما يؤدي تناول الأطعمة أو المشروبات ذات الطعم القوي إلى رائحة الفم الكريهة. وتشمل الثوم والبصل والتوابل والقهوة والكحول.

عادة ما يكون هذا النوع من الروائح الكريهة مؤقتًا وعابرًا، كما يمكن تجنب هذه الرائحة تمامًا عن طريق التقليل من تناول الأطعمة والمشروبات التي تسببها.

  • الأدوية

يمكن أن تسبب بعض الأدوية هذه المشكلة، كأدوية النترات.الذي يتم استخدامه لعلاج الذبحة الصدرية وأيضاً أدوية العلاج الكيميائي.

  • التدخين

المدخنون يعانون من هذه المشكلة السيئة. يتسبب التدخين أيضًا في اصفرار لون الأسنان،

الإقلاع عن التدخين يقلل من خطر رائحة الفم الكريهة ويمنع هذه الظاهرة.

  • الالتهابات الصحية والحلق والأنف.
  • كذلك التهاب المعدة والارتجاع.

أسباب رائحة الفم الكريهة عند الأطفال

  • تناول الأطعمة الحارة أو المقلية للطفل
  • وقت كبير بين الوجبة والتانية
  • كمية غير مناسبة من السوائل التي يشربها الطفل
  • ألعاب خارجية طويلة خصوصاً بالرمال
  • أن يكون الطفل في غرفة خانقة
  • تناول بعض الأدوية
  • التعرض الطويل للشمس
  • زيادة في درجة حرارة الجسم

شاهد كذلك: سرطان اللثة .. أهم الأعراض المحتملة أورام ونزيف في الفم

كيف يتم تشخيص هذه المشكلة من المعدة أو الفم؟

رائحة الفم الكريهة لا يلاحظها عادة أولئك الذين يعانون من هذه الظاهرة، لكن سيكون أول من يكتشف المرض هم الناس في المنطقة المجاورة لكنهم قد يتجنبون إخبار المريض عن الأمر.

إذا كنت شاكاً أو قلقًا من أن هناك رائحة لفمك كريهة، فمن الأفضل أن تسأل صديقًا مقربًا أو أحد أفراد الأسرة عن رأيهم.

يمكنك أيضًا لعق “أي وضع اللعاب علىالجزء الخلفي من راحة اليد”، وانتظار جفاف اللعاب على راحة اليد ومن ثم قم بشم المنطقة، إذا كانت رائحة كريهة، فهناك احتمال كبير لظهور هذه المشكلة.

يوصى الكثير من الأطباء بعدم محاولة إخفاء رائحة الفم الكريهة عن الناس عن طريق مضغ العلكة أو استخدام غسول الفم  ذو الروائح الجميلة، لأن ذلك قد يجعل من الصعب على الطبيب تشخيص سبب المشكلة.

يوصى الكثير من الأطباء بعدم محاولة إخفاء هذه المشكلة المحرجة عن الناس عن طريق مضغ العلكة أو استخدام غسول الفم  ذو الروائح الجميلة، لأن ذلك قد يجعل من الصعب على الطبيب تشخيص سبب المشكلة.

علاج رائحة الفم الكريهة

تعتمد طريقة علاج رائحة الفم الكريهة على مكافحة السبب الذي قام بذلك، كما أن العلاج الأكثر شيوعاً والأبسط والأقوى فعالية هو الحفاظ على نظافة فمك وأسنانك عن طريق:

  • غسل الأسنان واللثة بالفرشاة والمعجون مرتين باليوم.
  • استخدام الخيط في ازالة تراكمات الطعام ما بين الأسنان.
  • حافظ على لسانك نظيفًا عن طريق المضمضة بالماء.

الحفاظ على نظافة الفم والأسنان كالتالي:

من المؤكد أن يوصي طبيب الأسنان مرضى رائحة الفم الكريهة بتنظيف أسنانهم مرتين على الأقل يوميًا مع استخدام معجون أسنان يحتوي على الفلورايد.

  • اختر فرشاة أسنان صغيرة إلى متوسطة الحجم بألياف تركيبية ناعمة نسبيًا حتى لا تشرح اللثة.
  • تغير فرشاة الأسنان كل ثلاث شهور لتجنب نمو البكتيريا عليها.
  • تأكد من تنظيف أسنانك بالفرشاة لمدة دقيقة ونصف على الأقل في كل مرة.
  • قم بتنظيف منطقة الأسنان بالكامل وخاصة مناطق التلامس بين الأسنان واللثة.
  • استخدم منظف اللسان.
  • كذلك الخيط لإزالة بقايا الطعام العالقة بين الأسنان.
رائحة الفم الكريهة
طبيب يشرح أسباب رائحة الفم

قد يوصي طبيب أسنانك باستخدام غسولات الفم المنعشة التي تحتوي على مكونات مضادة للالتهابات ازدهار بكتيريا.

استخدام غسول الفم ليس بديلاً عن تنظيف الأسنان بالفرشاة ولكنه تعد كخطوة إضافية.

تجنب غسل أسنانك بالفرشاة لمدة نصف ساعة بعد شرب المشروبات الحمضية أو تناول الأطعمة الحمضية مثل الحمضيات لمنع تآكل الأسنان.

تابع أيضا: اعراض سرطان الفم .. 13 عرضاَ أهمها فقدان حاسة التذوق

الوقاية من رائحة الفم الكريهة

في البداية يجب العلم أن العلاج المبكر لأمراض اللثة والحفاظ على نظافة الفم والأسنان يمنع  بشكل كبير جداً رائحة الفم الكريهة.

كما يمكن استخدام هذه الوسائل:

  • اغسل أسنانك ولثتك لمدة دقيقتين على الأقل، مرتين يوميًا باستخدام معجون أسنان.
  • استخدام الخيط
  • الفرشاة وحدها تنظف حوالي 60٪ من سطح السن
  • استخدام السواك.
  • حافظ على قائمة طعام صحية ومتوازنة
  • تجنب الأطعمة شديدة التوابل أو ذات المذاق القوي.
  • تجنب التدخين
  • نظف اللسان بطوله بالكامل بالمضمضة
  • استخدم غسول الفم قبل النوم أو حسب ما قال لك طبيب الأسنان
  • حاول تقليل تناول القهوة خصوصا قبل النوم
  • قلل من تناول المشروبات والأطعمة السكرية التي يمكن أن تزيد من كمية البكتيريا في الفم.
  • كذلك تأكد من إجراء فحوصات دورية لدى طبيب الأسنان

كانت تلك 13 سببا من أهم أسباب الوقاية من رائحة الفم الكريهة، والتي يجب أن نحرص عليها، لأنها سبب من أسباب تقريبنا من الناس، فقد جبل البشر على حب الرائحة الجميلة وكراهية الرائحة السيئة.

المراجع
1- مقالة بعنوان “These 10 Habits are the Reason You Have Bad Breath” نشرت على موقع scottgreenhalghdds.com
2- موضوع حول “Bad or Changed Breath” نشر على المدونة الطبية afwomensmed.com
زر الذهاب إلى الأعلى