الجهاز التناسلي

دوالي الخصية .. أخطر الأعراض والمضاعفات وتأثيره على الحمل

دوالي الخصية من الأمراض الشائعة التي تضعف القدرة على الانتصاب والرغبة الجنسية، ومن أعراضها آلام في كيس الصفن والخصيتين، وأهم سبب لها هو تضخم صمامات الأوعية والأوردة الدموية. 

دوالي الخصية هو عبارة عن تضخم في الأوردة داخل كيس الصفن الحامل للخصيتين، أحياناً تكون غير ضارة أو يكون هناك تخوّف في وجود خطورة، وأحياناً عكس ذلك. 

تشبه نوعاً ما دوالي الوريد التي تحدث في الساقين.

بالإضافة إلى ذلك فإن دوالي الخصية قد تسبب العقم، وتقليص الخصيتين؛ نظراً لأنها تسبب في قلة إنتاج الحيوانات المنوية. 

يمكن أن نرى هذا المرض شائعاً عند الذكور الذين لا تقل أعمارهم عن عن 15 عام ولا تزيد عن 25 عام. 

علاوة على ذلك ليس كل دوالي الخصية يمكن أن تؤدي إلى انخفاض إنتاج الحيوانات المنوية، وهي غالباً تتشكل عند بداية فترة البلوغ عن الذكور. 

بالمناسبة كذلك فإن تشخيص هذا المرض يكون بغاية السهولة، ولا يحتاج أغلبها لضرورة العلاج والعمليات الجراحية.

لكن إن تطورت وظهرت أعراض على غير العادة، فمن الضرورة الذهاب للمستشفى لمعالجتها عن طريق الجراحة. 

كما أنه نسبة ظهور الدوالي في الجهة اليسرى أكبر بفارق كبير عن نسبة ظهورها في الجهة اليمنى. 

أعراض دوالي الخصية

قليلاً ما يكون هناك أعراض للأشخاص المصابين بهذا المرض، لكن من الممكن أن نرى بعض الأعراض والعلامات عند تطور المرض أو من دون ذلك، ومن هذه الأعراض:

  • آلام وأوجاع وتورم وتغير في لون كيس الصفن، والشعور بأنه ثقيل.
  • ألم في الخصيتين وتقلصهما. 
  • زيادة الآلام في منتصف الليل، ويقل عند الاسترخاء على الظهر. 
  • انخفاض إنتاج الحيوانات المنوية. 
  • نفسية سيئة، وزيادة حالات التوتر والقلق. 
  • قلة الاقبال على الاتصال الجنسي. 
  • عدم الارتياح في النوم. 
  • مواجهة آلام ومشاكل وانزعاجات عند الذهاب لممارسة أي نشاط رياضيّ. 
  • مشاكل في الخصوبة. 
  • احتمالية الإصابة بالعقم. 

إذا لاحظ الشخص تضاعف في أحد أعراض دوالي الخصية المذكورة أعلاه، فلا بد من استشارة الطبيب الخاص به بشكل عاجل. 

اسباب هذه المشكلة

اسباب دوالي الخصية التي يجب الحرص على البعد عنها متعددة، ومن تلك الأسباب:

  • تضرر وإغلاق صمامات الأوردة الدموية. 
  • الوقوف مدة طويلة. 
  • العمل فوق طاقتك. 
  • رفع أشياء ثقيلة. 
  • أسباب وراثية. 
  • عيب خلقي. 
  • ارتفاع ضغط الدم. 
  • داء السمنة. 
  • كثرة التدخين. 

مضاعفات دوالي الخصية

قد تظهر بعض المضاعفات الخطيرة لدوالي الخصية، ولكن ليس في كثير من الأحيان.

ومن هذه المضاعفات:

  • التأثير على الخصوبة. 
  • احتمال الاصابة بالعقم. 
  • تقلص الخصية.
  • نزيف. 
  • آلام مزمنة. 
  • تلف الأوعية الدموية. 
  • تمزق الأوردة والشرايين. 

أعراض دوالي الخصية اليمنى

على الرغم من قلة ظهور الأعراض، لكن هناك بعض الأعراض التي من الممكن أن تظهر ومنها:

  • آلام وتورم في كيس الصفن. 
  • تضخم في الأوعية الدموية. 
  • صغر حجم الخصية. 
  • آلام شديدة في الأيام الحارّة. 
  • قلة الراحة أثناء النوم. 
  • التأثير على فعاليّة هرمون التستوستيرون. 
  • الاكتئاب والمزاج السيء. 
  • انخفاض طاقة الجسم. 
  • آلام عند ممارسة النشاطات الرياضية. 

دوالي الخصية اليسرى

كما ذكرنا فإن مرض دوالي الخصية هو عبارة عن تضخم في الشرايين والأوردة والأوعية الدموية، ولا يوجد أي اختلاف بين دوالي الخصية اليسرى واليمنى.

لكن نظراً لاختلاف التركيب لكل خصية، فإن ذلك يجعل التأثير والاضطراب أكثر في الجهة اليسرى. 

ومن أهم الطرق العلاجية الطبية لها:

  • الإنصمام بواسطة الجلد. 
  • الجراحة المفتوحة. 
  • الجراحة عن طريق المنظار. 

كذلك يمكن التعامل مع هذا المرض في المنزل من خلال إتباع عدة نصائح وعادات يومية الواجب إتباعها لكي تخفف من حدة هذا المرض. 

ومن هذه التدابير المنزلية:

وضع كمادات ثلج على منطقة كيس الصفن، ولكن الحرص أن لا تلمس الجلد، ويمكن تكرارها أكثر من مرة يومياً بحيث لا تزيد المرة الواحدة عن 15 دقيقة؛ وذلك سوف يساعد على التخفيف من آلام الخصيتين وكيس الصفن. 

كذلك تناول المسكنات التي تخفف من آلام هذا المرض. 

تجنب ارتداء الملابس الواسعة، أو العمل جاهداً على ارتداء ملابس خاصة بالرياضة، عند الذهاب لممارسة أي نشاط رياضي؛ للتخفيف من حدة آلام ومضاعفات هذا المرض. 

شكل دوالي الخصية

والشكل عبارة عن تضخم وتوسع في الأوردة في كيس الصفن الحامل للخصيتين، وهو عبارة عن مجموعة من عدة أوردة، شكلها يتبين كأنه حلقة من الديدان الملتفة حول الخصيتين. 

كما يحدث تقلص في حجم الخصيتين ليكون قريب من الصغير، وتشبه إلى حدٍ ما دوالي الوريد التي تحدث في الساقين. 

دوالي الخصية
شكل دوالي الخصية

دوالي الخصية والحمل

كما ذكرنا سابقاً فإن من أحد المضاعفات والأعراض التي قد تصيب الشخص، بقلة إنتاج الحيوانات المنوية، والتأثير على هرمون التستوستيرون، فبذلك يمكن أن يصيب الرجل بالعقم.

لذا فإنه يهدد فرصة الانجاب والحمل مع الزوجة، لكن في نفس الوقت ربما يكون تأثيره قليل على فرصة الحمل، ويعتمد ذلك درجة الاصابة والخطورة بهذا المرض. 

دوالي الخصيتين تؤثر تأثير سلبي على زيادة إنتاج الحيوانات المنوية؛ نظراً لأنها تتسبب في ارتفاع درجة حرارة كيس الصفن الحامي للخصيتين، لذلك يؤثر على فاعلية وإنتاجية الأعضاء التناسلية لديه. 

دوالي الخصية يؤثر على القدرة الجنسية للرجل، حيث يكون سبباً في عدم القدرة على الانتصاب، أو قلة الرغبة الجنسية، وبالتالي انخفاض احتمالية حدوث الحمل. 

شاهد أيضا: الحمل في الشهر الأول .. أهم الأعراض والمخاطر والإجراءات الصحية

علاج دوالي الخصية  

لعلاج دوالي الخصية والتخلص بشكل كامل من هذا الألم المزعج لا بد من اللجوء إلى الجراحة والسبب وراء ذلك هو إحكام الإغلاق على الوريد المصاب؛ لإعادة توجيه تدفق الدم إلى الأوردة الطبيعية. 

بالإضافة إلى ذلك من الممكن أن يساعد هذا العلاج إلى زيادة إنتاج الحيوانات المنوية والعودة إلى طبيعتها، وهذا يكون ضروري جداً إجراءه للأشخاص المصابين بالعقم. 

ومن أهم طرق الجراحة ما يلي:

  • الجراحة المفتوحة:

يتم استعمال فيها التخدير الموضعي أو العام، ويعمل الجراح في الأغلب من خلال الفخد، وبإمكانه أيضاً من جهة البطن أو تحت الفخذ. 

ونظراً للتقدم التكنولوجي في الطب، فإن هذه العملية الجراحية أصبحت تقلل من المضاعفات بعد العملية.

حيث يتم الاستخدام أثناء العملية المجهر الجراحي الذي يعطي رؤية أفضل للجراح أثناء قيامه بعمله.

بالإضافة إلى ذلك المساعدة في توجيه الإجراء من خلال الموجات فوق الصوتية دوبلر. 

من الممكن أن تمارس النشاطات العادية بعد يومين.

لذلك يمكن أن ينتج عن هذه العملية خفيفاً نوعاً ما ومن المرجّح أن يستمر بعض من الأيام أو الأسابيع، وسيعطيك الطبيب بعض المسكنات المؤقتة لتخفيف آلام ما بعد الجراحة. 

من الممكن أن يمنعك الطبيب من ممارسة الجنس فترة لا بأس فيها. 

  • جراحة المناظير:

وفي هذا النوع يكون فيه التخدير عام؛ وذلك ليسهل عمل الجراح حيث يقوم بتمرير أداة صغيرة من الشق الذي يقوم بعمله في بطنك؛ للعمل على علاج دوالي الخصيتين. 

طرق أخرى للعلاج

  • الانصمام عن طريق الجلد:

البداية تكون عن طريق إدخال أنبوب في وريد داخل الفخذ أو الرقبة، حتى يكون من الممكن أن تمر الأدوات منه. 

عندما يشاهد الجراح الأوردة المتضخمة أمامه، يقوم بوضع محلول؛ ليحدث ندبات لإلتئام الجرح أو المكان المفتوح في أوردة الخصية، ليعمل على توقف تدفق الدم، وعلاج دوالي الخصية. 

أما بالنسبة للأشخاص الذين لا يفضلون طرق الجراحة ويهربون منها فهناك بعض الطرق الطبيعية التي من الممكن أن نلجأ إليها قبل أي خيار آخر وتحد من هذا المرض، ومنها:

  • ارتداء ملابس رياضية تعطي الراحة للخصيتين وتحافظ على درجة حرارة جيدة. 
  • كذلك تناول الأطعمة التي تعزز من الرغبة الجنسية. 
  • كما أن تناول الكثير من الأطعمة المضادة للأكسدة، يخفف من المشكلة. 

ختاما، كانت تلك أخطر الأعراض وأهم الأسباب وأصعب المضاعفات المتعلقة بمشكلة دوالي الخصية.

موضوع قد يهمك: اسباب كثرة النوم .. التعب ونمط الغذاء غير الصحي والأزمات النفسية

المراجع
1- مقالة بعنوان “?What is a Varicocele” نشرت على موقع Uclahealth
2- مقالة هامة حول “?How does a varicocele form” نشرت على مدونة Hopkinsmedicine
زر الذهاب إلى الأعلى