السكري

السكري التراكمي وما هي معدلاته الطبيعية

التعرف على مصطلح السكري التراكمي مهم جدا، حيث يقوم بوصف نسبة السكر داخل الدم في الأشهر المنصرمة، كما أن هناك نتائج وقراءات خاصة به، وكذلك طرق لتخفيض نسبته في الجسم.

وهو عبارة عن تلاصق الجلوكوز داخل الجسم بكرات الدم الحمراء، ونظراً لأن الجسم لا يستخدم الجلوكوز بشكل مناسب.

فإنه يضطر للتلاصق بكرات الدم الحمراء، ثم بعد ذلك التراكم داخل الجسم.

عندما تكون النسبة المئوية أقل من 5.7% فإن معدل السكري التراكمي يكون طبيعي، أما إن كانت ما بين 5.7%، 6.4% فإنه الشخص يكون معرض للإصابة بالسكري.

وفي حال إن كانت النسبة المئوية أعلى من 6.5% فهذا يشير إلى ان الشخص مصاب بمرض السكري.

جدير بالذكر أن مرضى السكري يعملون على أن يكون السكر المتراكم أقل من 7%؛ لكي لا تزداد نسبة خطر الإصابة بمضاعفات مرض السكري.

بالإضافة إلى ذلك هناك بعض الأعراض التي تظهر على الشخص عند زيادة معدل السكر التراكمي، ومنها: زيادة التبول، تعرض الفم للجفاف، رؤية ضبابية، والتعب والإرهاق.

علاوة على ذلك فإنه يتم اللجوء لفحص السكر التراكمي؛ لتشخيص الإصابة بمرض السكر، ولمراقبة نسبة معدل السكر عند الأشخاص المعرضون لخطر الإصابة بهذا المرض.

السكري التراكمي الطبيعي

معدل السكر التراكمي يكون طبيعي عندما تكون النسبة المئوية أقل من 5.7%.

أما في حال كانت ما بين 5.7%، 6.4% يكون الجسم معرض لخطر الإصابة بالسكري، ويمكن تفادي ذلك مبكراً بإتباع بعض طرق تجنب الإصابة به.

بالإضافة إلى ذلك عندما تكون النسبة تزيد عن 6.5% فهذا يعني أن الشخص مريض سكري.

ولتقليل خطر التعرض للإصابة بالمضاعفات يجب العمل على أن يبقى معدل السكري التراكمي أقل من 7%، ومن أهم هذه المضاعفات ما يلي:

تعرض الأعصاب للتلف، النوبات القلبية، قلة سرعة التئام الجروح، تلف العين، وأمراض الكلى، والسكتات الدماغية

علاوة على ذلك عند ارتفاع نسبة السكري التراكمي تظهر هناك بعض الأعراض.
وهي: الإعياء، عدم وضوح الرؤية، التبول بكثرة، الإرهاق والتعب، العطش الزائد، وجفاف الفم.

فحص السكر التراكمي

في العادة الطبيب هو الذي يطلب من الشخص أن يخضع لفحص السكري التراكمي.

ونظراً لطبيعة وضع الشخص الصحي يتم الفحص بانتظام بين 3 إلى 6 أشهر.

كما أن هناك إحتمال للجوء للفحص في وقت قريب؛ نظراً إن كانت هناك مشاكل في التحكم في نسبة الدم.

أو كان هناك تغيير للعلاج الخاص بالشخص.

علاوة على ذلك يتم إجراء هذا الفحص؛ لمتابعة نسبة السكر الموجودة عند الأشخاص المعرضون لخطر الإصابة بالسكري.

وأيضاً لتشخيص الإصابة بالسكري التراكمي.

السكري التراكمي
فحص السكر التراكمي

نتائج فحص السكر التراكمي

نتائج فحص السكري التراكمي تقوم بتوجيه ملاحظة هامة للطبيب بأنه يجب أن يغير العلاج المستخدم؛ حتى يتم التحكم في نسبة السكر داخل الدم بطريقة مناسبة أكثر من ذلك.

جدير بالذكر أن نتائج الفحص تكون سريعة نوعاً ما، كما يمكن أن يكون هناك تغيير لهذه النتائج نتيجة عوامل عديدة، ومنها:

التغييرات في نمط الحياة، قلة الاحساس بأن الجسم يتمتع بصحة جيدة، التعرض لحالات القلق والتوتر، واستعمال بعض الأدوية المعينة.

شاهد أيضا: أعراض مرض السكري .. 7 علامات تحذر من خطر القاتل الصامت

القراءات

قراءات فحص السكر التراكمي في غاية الأهمية حيث أن هناك علاقة طردية واضحة بين نسبته وخطر الإصابة بمضاعفات مرض السكري.

لذلك مرضى السكر يحرصون على أن يكون السكر التراكمي أقل من 7%.

وفيما يأتي سيتم ذكر أهم قراءات الفحص وإلى ماذا تشير:

عندما تكون نتيجة فحص السكر التراكمي 4 فإن معدل السكر في الدم 68 وبالتالي يعد طبيعي للشخص السليم.

كذلك أيضاً للشخص السليم عندما يكون الفحص 5 ومعدل السكر 97.

كما وتزداد احتمالية الإصابة بالسكري عندما تكون نتيجة الفحص التراكمي 6 ومعدل السكر 126.

والحالات التالية بالترتيب تشير إلى أن الشخص مصاب بالسكري وهي نتيجة الفحص 7،8،9 ومعدل السكر في الدم 152،183،212.

وأخيراً عندما يكون الشخص مصاب بالسكري ولا يقدر أن يتحكم في نسبة السكر تكون نتيجة الفحص 10،11،12،13،14 ومعدل السكر في الدم بالترتيب 240،269،298،326،355.

طرق خفض مستوى السكر التراكمي

هناك العديد من الطرق للتقليل من نسبة السكري التراكمي، ومن أهمها ما يلي:

  • الحرص على تناول الغذاء الصحي.
  • زيادة نسبة الجرعة، أو تغيير الدواء بعد مراجعة الطبيب.
  • الحرص على خفض الوزن.
  • تجنب التدخين أو التواجد في أماكن فيه غازات ضارة كالدخان.
  • كذلك من طرق خفض مستوى السكر التراكمي هي ممارسة الرياضة بشكل مستمر.

مقالة للفائدة: سكر الحمل .. أهم أعراض المرض الأكثر شيوعاً عند الحامل

المراجع
1- مقالة بعنوان “Diabetes and Obesity” نشرت على موقع Mdpi
2- مقالة هامة حول “Cumulative exposure to impaired fasting glucose and future risk of type 2 diabetes mellitus” نشرت على مدونة Sciencedirect
زر الذهاب إلى الأعلى