السرطان

اعراض سرطان عنق الرحم .. المرض القاتل إلا إذا اكتشف مبكرا

اعراض سرطان عنق الرحم.. من الملاحظ أن اسم المرض نفسه يرعب المرأة ويزرع في عقلها الموت ويجعلها في حيرة مستمرة وهذا يؤثر على حياتها النفسية والصحية.

إنه أمر مفهوم نوعاً ما أن سرطان عنق الرحم مميت وغير معالج عمليًا في مراحله اللاحقة.

ولكن يمكن التغلب على المرض إذا اكتشف مبكرا عن طريق معرفة اعراض سرطان عنق الرحم كما سنذكرها في هذا المقال.

تشير الدراسات أن السبب الرئيسي لسرطان عنق الرحم هو فيروس الورم الحليمي البشري HPV 16 و 18 و 31، حيث تحدث العدوى منه عن طريق الاتصال الجنسي.

ينتقل فيروس الورم الحليمي البشري (HPV) عن طريق الاتصال الجنسي بجميع أنواعه.

سواءً الجنس المهبلي والجنس الفموي والجنس الشرجي والتلامس بين الأعضاء التناسلية.

كما أن طرق منع الحمل كافة ليست فعالة بما يكفي لحماية المرأة من اعراض سرطان عنق الرحم.

سرطان عنق الرحم هو الرابع من حيث شيوعية أنوع السرطانات بين النساء انتشارا.

كما يظهر هذا المرض في أغلب الحالات لدى النساء في عمر 50 عامًا أو أقل..

 ولكن لا يزال عنصر الخطر موجود في سن أكبر، لذلك يوصى الأطباء باستمرار عملية الاختبار في الاختبارات الروتينية حتى سن 65 عامًا..

اعراض سرطان عنق الرحم

في العادة لا تظهر اعراض سرطان عنق الرحم في المرحلة الأولية، ولكنها تظهر لاحقا ومن أهم الأعراض:

  • عادةً ما تكون هناك اعراض غير واضحة مثل فقدان الوزن الغير الطبيعي.
  • آلام مستمرة في منطقة البطن.
  • نزيف غير معتاد عليه، غير النزيف في فترة الحيض، على سبيل المثال بعد الجماع أو بعد انقطاع عملية الطمث.
  • دوام فترات عملية الحيض أكثر من 7 أيام.
  • رائحة كريهة جداً مع إفرازات من المهبل بلون اللحم.
  • ألم في منطقة أسفل البطن أو الحوض.
  • حركات الأمعاء المؤلمة أو التبول المستمر.

تشمل اعراض سرطان عنق الرحم الشائعة فقدان في الوزن بشكل مفاجئ، والإرهاق، وكثرة التبول، ودرجة الحرارة 37-37.5 درجة مئوية.

بالإضافة إلى ذلك انتفاخ بسبب تجمع السوائل في إحدى الساقين أو كلتيهما.

إذا لاحظت الاعراض السابقة، فعليك مباشرة مراجعة طبيب أمراض النساء الخاص بك خصوصا لو كانت شديدة.

الأمر المخيف هذا أن اعراض سرطان عنق الرحم في مراحله الأولية لاستبدال خلاياه السليمة بالخبيثة  لا تظهر إطلاقاً على جسم المريض.

 إذا كان المرض في مرحلة متقدمة بالفعل، فقد تظهر اعراض سرطان عنق الرحم وهذا ما سنوضحه في هذا المقال.

الأسباب

من اسباب الإصابة بسرطان عنق الرحم كل ما يلي:

  • الولادة والمقصود بها هو الولادة المتكررة.
  • تعدد الأزواج لممارسة الجنس بمعنى زواج الفتاة بأكثر من شب.
  • ممارسة عملية الجنس في سن مبكرة أو الولادة المبكرة.
  • عملية التدخين.
  • نقص في فيتامين أ وج المتواجد في النظام الغذائي.
  • استخدام موانع الحمل المستخدمة عن طريق الفم (حبوب منع الحمل).
  • ضعف في جهاز المناعة.
  • البداية في عملية الحيض مبكراً أي في عمر أقل من 12 عامًا
  •  تأخر في انقطاع الحيض لأكثر من 55 عامًا.
  • تاريخ عائلي يوجد به حالات سرطان.
  • وجود تضخم في سمك بطانة الرحم.
  • زيادة في الوزن وهو يكون ملحوظ بشكل واضح على جسم المصاب.
  •  السمنة وارتفاع ضغط الدم الشرياني وداء السكري.
  • تناول دواء الإستروجين لفترة طويلة.
  • تناول عقار تاموكسيفين لعلاج سرطان الثدي.
اعراض سرطان عنق الرحم
شريط منع حمل وسماعة طبية

ولذا على كل من يعاني من هذه المشكلات والسلوكيات أن يكون أكثر حذرا في ملاحظة اعراض سرطان عنق الرحم.

عوامل وسلوكيات تقتضي مزيدا من الانتباه لاعراض سرطان عنق الرحم

 كما أن خطر الإصابة بسرطان عنق الرحم عند النساء المدخنات هو أعلى بمرتين من النساء اللواتي لا يدخن.

كما يقلل التدخين من تحمل ومقاومة جهاز المناعة من جهة، وأيضاً يساهم بشكل فعال في التغيرات الجينية وتلف الخلايا الذي يسببه الفيروس من جهة أخرى.

ومن هنا على كل مدخنة أن تنتبه إلى اعراض سرطان عنق الرحم السابق ذكرها.

والأفضل أن تقلع تماما عن التدخين، لحرمته الشرعية وأضراره البدنية.

كما أن النساء اللواتي يلدن الطفل الأول قبل سن 17 هم أكثر عرضة لخطر الإصابة بسرطان عنق الرحم بمقدار الضعف مقارنة بالنساء اللواتي يلدن لأول مرة بعد سن 25.

وأيضاً النساء اللواتي أنجبن ثلاثة أطفال أو أكثر معرضات بشكل متزايد للإصابة بسرطان عنق الرحم.

وذلك بالمقارنة مع النساء اللواتي لم يلدن من قبل على الإطلاق.

سوء التغذية وعدم ممارسة الرياضة يضعف جهاز المناعة ويرفع من خطر الإصابة بالسرطان بشكل عام بما في ذلك سرطان عنق الرحم.

هل سرطان عنق الرحم ينتقل بالوراثة

في العادة لا ينتشر سرطان عنق الرحم في الأسرة فقط بسبب عوامل الوراثة.

ولكن بعض العائلات التي أصيبت بالسرطان تكون أكثر عرضة للإصابة بالسرطان.

على الرغم من أن الدراسات الحديثة لم تعثر على جينات ترفع من فرصة الإصابة بسرطان عنق الرحم.

فقد وجد أن جزءًا لا بأس به من الأشخاص الذين لديهم عوائل مصابة أنهم يصابوا بسرطان عنق الرحم.

ولذا على من عانت إحدى قريباتها من هذا المرض أن تكون أكثر ملاحظة لأي تغييرات جسمانية تشبه اعراض سرطان عنق الرحم.

في أي عمر يظهر سرطان عنق الرحم

يمكن أن يحدث سرطان عنق الرحم في أي عمر تقريبًا، ومع ذلك نظرًا لضرورة وجود فترة طويلة من الإصابة بمرض فيروس الورم الحليمي البشري (HPV) للتسبب في المرض، فمن النادر أن يظهر المرض قبل سن الثلاثين.

وعادة ما يكون متوسط ​​العمر الذي يتم فيه تشخيص المرض حوالي 50، أي أن نصف النساء المصابات بسرطان عنق الرحم تقل أعمارهن عن 50 عامًا ونصفهن أكبر من 50 عامًا.

تابع أيضا: أعراض سرطان الجلد

علاج سرطان عنق الرحم

حسب مرحلة المرض، وحدة اعراض سرطان عنق الرحم، والحالة العامة للمصاب وعمره يتم اختيار الأمثل.

عادة ما يكون خط الدفاع الأول في عملية العلاج هو الجراحة، وخاصة لو تم اكتشاف الورم مرحلة مبكرة حيث ينحصر في عنق الرحم فقط.

 كبديل للجراحة، يمكن أن يؤدي العلاج بالإشعاع في المراحل الأولية من الإصابة بالمرض إلى الحد من انتشار السرطان خارج عنق الرحم.

ولكن هذا يحتاج من المرأة أن تنتبه إلى مدى ظهور اعراض هذا السرطان.

بعد القيام بعملية العلاج الإشعاعي في منطقة الحوض، قد تعاني بعض النساء من ضيق في المهبل، وهذا يؤدي إلى عدم الراحة أثناء الجماع.

 يمكن علاج هذه الظاهرة عن طريق الوسائل الدوائية، والمراهم التي تحتوي على هرمونات للتطبيق المهبلي.

وأيضاً يمكن عن طريق استخدام الوسائل الميكانيكية، باستخدام ملحقات خاصة تهدف إلى توسيع المهبل تدريجيًا.

كما يمكن استخدام العلاج باستخدام العلاج الكيمائي كمكمل للعلاج الجراحي والعلاج الإشعاعي.

ملاحظة: في الغالب يتم الدمج بين العلاج الجراحي والعلاج الكيميائي للوصول إلى نتيجة ممتازة.

وكلما بكرنا في اكتشاف اعراض سرطان عنق الرحم كلما كان العلاج أفضل وأسهل.

موضع قد يهمك: اعراض سرطان الحنجرة

المراجع
1- مقالة بعنوان “Les symptômes et facteurs de risque du cancer du col de l’utérus” من موقع passeportsante.net
زر الذهاب إلى الأعلى