الجهاز البولي

اعراض التهاب الكلى .. الإهمال والتسويف يؤدي للفشل الكلوي

تشير اعراض التهاب الكلى الخطيرة مثل وجود دم في البول، أو الرائحة الكريهة له، أو الشعور بالألم عند التبول، أو الحاجة للتبول أكثر من المعتاد، تشير إلى مشكلة صعبة بحاجة إلى علاج سريع، نظراً لأهمية الكلى، فهي من وجهة نظر البعض أهم من العين، لأنها تؤدي دوراً لا يمكن الاستغناء عنه أبداً.

تؤدي الكلى العديد من الوظائف الحيوية في الجسم: إزالة السموم، وتنظيم الضغط، والتحكم في العناصر الموجودة في الدم. 

كما إنه العضو الذي يضخ عدة مئات من اللترات من الدم يوميًا، ويوصلها بشكل نقي إلى جميع الأعضاء والأنسجة الأخرى.

ولكن مع وجود أحمال قوية، يمكن أن تفشل الكليتين، وبالتالي ينبغي التنبه إلى اعراض التهاب الكلى، والإسراع في العلاج.

يوجد كليتان في جسم الانسان واحدة على كل جانب من البطن.

كل كلية تنتج البول الذي يتم تصريفه من خلال أنبوب يسمى الحالب إلى المثانة.

يتم تخزين البول في المثانة وإفراغه من الجسم.

التهاب الحوض والكلية هو الاسم الطبي لعدوى الكلى (يعني وجود عامل معدي سبب العملية الالتهابية).

يمكن أن يتطور التهاب الحوض والكلية في أي عمر، في إحدى الكليتين أو كليهما.

تعاني النساء من التهاب الحوض والكلية، وهو أمر شائع عند النساء أكثر من الرجال، كما أن خطورة اعراض التهاب الكلى عليهن أكثر مما هي على الرجال.

اعراض التهاب الكلى

ومن اعراض التهاب الكلى التي عادةً ما تظهر في غضون ساعات قليلة، ولكنها قد تظهر أيضًا فجأة كلا من:

  • ألم في أسفل الظهر، على جانب واحد أو على كلا الجانبين.
  • حرارة.
  • رعشة.
  • الشعور بالمرض.
  • التقيؤ.
  • إسهال.
  • دم في البول.
  • الرائحة الكريهة في البول.
  • ألم أثناء التبول.
  • الحاجة للتبول أكثر من المعتاد”كثرة التبول“.

قد تظهر اعراض التهاب الكلى على الأطفال المصابين بالتهاب على شكل نوبات متكررة في بعض الأحيان.

ولكن في بعض الأحيان لا تظهر أي اعراض محددة ويكون العرض الوحيد هو الشعور العام بالسوء.

الأشخاص المصابون بالعدوى في الكلية قد تتطور النكسات إلى التهاب الحوض والكلية المزمن.

عادة ما تكون اعراض التهاب الكلى والحوض المزمن مشابهة لتلك المذكورة سابقًا ولكنها أقل حدة.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن ترتفع درجة حرارة الجسم أو تنخفض أو تبقى بشكل طبيعي.

أسباب الإصابة بالتهاب الكلى

غالبا ما تكون اسباب التهاب الكلى ذات طبيعة أو مسبب بكتيري.

يمكن أن تنتقل العدوى عبر مجرى البول وخاصة لو لم يتم اتباع قواعد النظافة.

في هذا الجانب، يحدث التهاب الحوض والكلية عند النساء بنسبة 6 مرات أكثر من الرجال.

هذا بسبب الميزات التشريحية لمجرى البول عند النساء – مجرى البول القصير والواسع.

نادرًا ما تكون بكتيريا واحدة هي العامل المسبب للمرض.

في أغلب الأحيان، تم الكشف عن عدد من مسببات الأمراض (المكورات العنقودية، الإشريكية القولونية، المتقلبة، المكورات المعوية) في التحليلات.

ولذا ينبغي على النساء الاهتمام أكثر باعراض التهاب الكلى والإسراع في علاجها.

يمكن أن تصبح الحالات المرضية التالية أيضًا أسبابًا لتطور المرض:

  • وجود حصوات في الكلية.
  • أورام الجهاز البولي التناسلي.
  • مرض الأمعاء.
  • التدفق غير المنتظم للبول.
  • ضعف المناعة.
  • داء السكري.
  • الورم الحميد في البروستاتا.

اعراض التهاب الكلى وطرق العدوى البكتيرية

يحدث التهاب الحوض والكلية عند النساء في بعض الحالات بسبب عدم كفاية نظافة الأعضاء التناسلية.

تعتبر حالة احتباس البول خطيرة أيضًا، مما يخلق بيئة مواتية لتطوير البكتيريا المسببة للأمراض.

وبالمثل، فإن ضعف تدفق الدم في الكلى له تأثير ضار.

ولذا للنجاة من اعراض التهاب الكلى لابد من الحرص على النظافة وشرب المياه.

اعراض التهاب الكلى
شرح توضيحي على هيكل الكلى

عوامل الخطر المتعلقة باعراض التهاب الكلى

تنبع أهمية الإسراع في العلاج عند ظهور اعراض التهاب الكلى أن الالتهاب في الحوض والكلية قد يصبح مزمنًا.

ولكن يمكن أن يحدث هذا مع التشخيص الخاطئ والعلاج الخاطئ.

يتعرض الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 7 سنوات، والنساء في أي عمر، وكذلك الرجال الأكبر سنًا الذين تزيد أعمارهم عن 55 عامًا لخطر الإصابة بالمرض.

كما أي بؤر معدية في الجسم تزيد أيضًا من خطر الإصابة بالتهاب الحوض والكلية الحاد.

ولكن في بعض الحالات، قد يحدث التهاب الحوض والكلية أثناء الحمل، حيث تتعرض الكلى لضغط متزايد.

كذلك من العوامل التي تزيد من الخطر وتدعو للإسراع للعلاج في حال اكتشاف اعراض التهاب الكلى، مجموعة من الظروف، منها:

  • التشوهات الخلقية للأعضاء (مجرى البول والكلى والمثانة)
  • عمليات في الجهاز البولي.
  • إدخال قسطرة في المثانة.
  • اصابة الحبل الشوكي.
  • الإيدز.

شاهد موضوع قد يهمك: أعراض الفشل الكلوي

تشخيص المرض

يمكن لطبيب الأسرة تشخيص التهاب الحوض والكلية حسب اعراض التهاب الكلى.

ولكن لتأكيد التشخيص سيطلب منك عينة بول والتي سيتم اختبارها لمعرفة سبب الإصابة.

كما قد يطلب الطبيب أيضًا إجراء فحص دم للتحقق من وجوده بكتيريا في الدم.

في معظم الحالات، ستكون هذه هي الاختبارات الوحيدة التي ستحتاج إلى إجرائها، ولكن في بعض الحالات، سيتم إجراء اختبارات إضافية مثل الأشعة السينية أو التصوير بالرنين المغناطيسي (الرنين المغناطيسي النووي) أو الأشعة المقطعية (التصوير المقطعي).

عندما يشتبه طبيبك في أن الاعراض لديك ناتجة عن حصوات الكلى أو مشكلة هيكلية في الكلى، أو إذا لم تستجب للمضادات الحيوية في غضون 48 ساعة، فقد تحتاج إلى فحص.

كذلك قد تكون هناك حاجة لاختبارات إضافية للرجال أو الأطفال المصابين بالتهاب الكلى، لأن هذه الحالة أقل شيوعًا عندهم.

اعراض التهاب الكلى والعلاج

يلجأ الأطباء عند وجود اعراض التهاب الكلى لمجموعة من العلاجات الشائعة كالمضادات الحيوية التي تقضي على العدوى.

إذا كان هناك اشتباه في وجود عدوى في الكلى، فسيصف لك طبيبك مضادات حيوية على الفور، قبل تلقي نتائج اختبار البول.

كذلك قد تخفف مسكنات الألم مثل الأسيتامينوفين أو الإيبوبروفين الألم الذي تشعر به وتقلل درجة الحرارة قدر الإمكان.

ولكن لا ينصح بإيبوبروفين إذا كان لديك تاريخ أزمة، مرض كلوي او ثقيل.

كما سيصف لك طبيبك مسكنات أقوى عند الحاجة.

يجب أن تشرب كمية سوائل كبيرة، طبعا هذا إذا لم يكن لديك مرض يمنعك من شرب كمية كبيرة من السوائل، مثل قصور القلب، فإن العلاج سيشمل استهلاك ما لا يقل عن 2 لتر من الماء يوميًا.

كما في معظم الحالات، تقضي المضادات الحيوية على العدوى.

كذلك في حال بروز اعراض التهاب الكلى يكون العلاج في المستشفى مطلوب، في الحالات التالية:

  • العدوى شديدة.
  • العدوى لا تستجيب بسرعة للمضادات الحيوية.
  • أنت في خطر الإصابة بالجفاف نتيجة التقيؤ أو الذهاب إلى الحمام بشكل متكرر.
  • أنت ضعيف أو لديك مشكلة طبية أخرى، مثل السكرى، الأمر الذي يتطلب دخول المستشفى.

في المستشفى، سيتم إعطاؤك المضادات الحيوية مباشرة في الوريد هذا يضمن سريان مفعول الدواء بأقصى سرعة.

قد يتم إعطاؤك أيضًا تسريبًا (حقن السوائل مباشرة في الوريد) للتأكد من حصولك على كمية كافية من السوائل.

إذا أظهرت الاختبارات أن اعراض التهاب الكلى ناتجة عن حصوات الكلى أو انسداد مجرى البول أو عيب آخر، فقد تحتاج إلى الجراحة.

الوقاية هي أفضل حماية

غالبًا ما يرتبط علاج التهاب الحوض والكلية عند النساء بأمراض النساء، والتي يمكن أن تحدث بسبب انخفاض درجة حرارة الجسم.

سيكون للامتثال للنشاط البدني والنظام الغذائي تأثير مفيد على الرجال.

إذا كان المرض مزمنًا، فمن الضروري منع تفاقم التهاب الحوض والكلى، عبر الإسراع في التعامل مع اعراض التهاب الكلى.

تُستكمل تدابير الوقاية المشتركة بين الذكور والاناث بالنقاط التالية:

  • الامتثال لقواعد النظافة.
  • السيطرة على البؤر المعدية الثانوية (تسوس الأسنان، التهاب اللوزتين).
  • اجتياز الفحوصات الوقائية.
  • الاستهلاك المنتظم للخضروات والفواكه الطازجة.
  • كذلك تحتاج إلى إجراء اختبار للبول بشكل دوري.

ما هو التهاب الكلى المزمن

مع العلاج المناسب، يستمر المرض من 10 إلى 20 يومًا (حسب العامل المسبب) وينتهي عادةً بالشفاء التام.

ولكن في حال إهمال علاج اعراض التهاب الكلى قد تتدهور الحالة.

حيث يمكن أن يكون التهاب الحوض والكلى المزمن نتيجة لانتقال التهاب الحوض والكلى الحاد إلى المرحلة المزمنة، أو يمكن أن يظهر منذ البداية كعملية مزمنة أولية.

المراجع
1- مقالة بعنوان “Inflammation Diseases of the Kidneys” نشرت في موقع davita.com
2- مقالة بعنوان “Inflammation in Renal Diseases: New and Old Players” نشرت في موقع frontiersin.org
زر الذهاب إلى الأعلى