الحمل والولادة

إفرازات صفراء عند النساء .. إشارة قد تستوجب القلق أحيانا

قد تكون الإفرازات المهبلية طبيعية وقد تكون غير طبيعية مثل إفرازات صفراء وخضراء أو غيرها من الألون الأخرى، وكلها تنتج عن التهاب المهبل الناتج عن وجود عدوى في الجهاز التناسلي الأنثوي.

اعتمادًا على سبب الإفرازات، غالبًا ما تُلاحظ وجود أعراض أخرى مثل: الحكة، والحرقان، والتهيج، والاحمرار، وأحيانًا الألم أثناء التبول والجماع.

الإفرازات الطبيعية تتميز بأنها عديمة الرائحة، وبيضاء تشبه الحليب، ورقيقة وشفافة.

الإفرازات المهبلية الطبيعية يمكن أن تنتج عن تغير طبيعي في مستويات هرمون الاستروجين في الحالات التالية: أثناء دورات الحيض قبل بضعة أيام من إطلاق البويضات، عند الفتيات حديثات الولادة في غضون أسبوع أو أسبوعين بعد الولادة، قبل بضعة أشهر من حدوث الدورة الشهرية الأولى.

تعد الإفرازات المهبلية غير طبيعية إذا كانت غزيرة أكثر من المعتاد، أو أكثر سمكًا من المعتاد، أو بيضاء قيحية، أو رمادية، أو خضراء، أو إفرازات صفراء، أو دموية، مع رائحة كريهة أو مريبة، وطفح جلدي، مصحوبة بحكة، وحرقان، أو ألم.

ومن أشهر الافرازات غير الطبيعية: إفرازات صفراء، وحمراء، والكتل من الافرازات.

افرازات صفراء قبل الدورة

يمكن أن تؤثر التغيرات الهرمونية عشية يوم الحيض على طبيعة وهيكلية الإفرازات عند النساء.

في كثير من الأحيان، يحصل مع النساء تلطيخ leucorrhoea الفسيولوجي باللون الأصفر (وجود إفرازات صفراء).

حيث أنه لا يتغير حجم هذه الافرازات، ولا توجد أعراض إضافية مصاحبة لهذه الافرازات مثل (الحرقان، الحكة، الألم).

 ومع ذلك، يجب أن تكون النساء على علم بأنه عشية الحيض، من الممكن تفاقم العمليات الالتهابية المزمنة أو الالتهابات في الجسم.

في حالة مماثلة، إلى جانب تلك الإفرازات عند النساء، تزداد الحالة الصحية سوءًا: يظهر الألم والانزعاج في منطقة العجان.

من بين الأمراض التي تسبب إفرازات صفراء قبل الدورة الشهرية:

  • التهاب البوق.
  • كذلك الالتهابات في القولون.
  • كما يؤدي إلى ظهور تلك الإفرازات التهاب المهبل الجرثومي.
  • الكلاميديا.
  • التهاب القولون التآكلي.

شاهد أيضا: تسلخات الجلد وأهم أسبابها ومضاعفاتها وأسهل علاجاتها

إفرازات صفراء عند البنات

وجود هذه الإفرازات لا يدل بالضرورة على وجود إشكاليات صحية غير طبيعية.

قد تبدأ التغيرات الهرمونية أحيانا عند البنات اللواتي تتراوح أعمارهن بين 11 و13 عامًا (أحيانًا أصغر بقليل أو أكبر من 10-12 عامًا).

لذلك وجود إفرازات صفراء غير مصحوبة بحكة وبعدم الراحة أو أي علامات أخرى لمرض محتمل، لا يستوجب القلق.

إذا كانت الفتاة تبلغ من العمر 5-7 سنوات أو أقل، فإن ظهور هذه الإفرازات مصحوبة بأعراض أخرى، يجب أن يدفعنا للقلق وتوقع مشكلات مثل:

  • الطفح الجلدي.
  • تهيج من الملابس الداخلية الاصطناعية.
  • دخول أجسام غريبة إلى المهبل.
  • رد فعل تحسسي من منتجات النظافة.
  • وجود ​​الديدان الطفيلية.
  • دخول الأوساخ في المهبل.
إفرازات صفراء
شكل الافرازات الصفراء على الفوطة الصحية

إفرازات صفراء مع حكة

وجود إفرازات صفراء مع الحكة يمكن أن تكون علامة على وجود العديد من أمراض الجهاز البولي التناسلي عند النساء.

الحكة مع افرازات صفراء من المهبل غالبًا ما يظهران فجأة.

يمكن أن ينشأ الإحساس بالحكة غير السارة، التي تسبب إزعاجًا شديدًا وتعطل روتين الحياة المعتاد، في الحالات التالية:

  • التهاب المهبل الجرثومي.
  • وأيضا التهاب القولون.
  • التهاب عنق الرحم.
  • السيلان.
  • كذلك داء المبيضات.

يجب أن يؤخذ في الاعتبار أنه في بعض الحالات، يمكن أن تحدث هذه الأعراض بسبب التقصير في الالتزام بقواعد النظافة الشخصية.

يمكن أن يؤدي التغيير المستمر لوسائل التنظيف إلى حدوث تغيير في البكتيريا الدقيقة الموجودة في المهبل، وتغير في درجة الحموضة، مما يؤدي إلى زيادة نمو وتكاثر البكتيريا المسببة للأمراض.

في مثل هذه الحالة، يساعد إلغاء منتج النظافة على التخلص من الانزعاج الموجود.

أقرأ أيضا: كثرة التبول عند النساء .. هل هو من علامات الحمل المؤكدة

إفرازات صفراء بدون رائحة بعد الدورة

ظهور إفرازات صفراء عديمة الرائحة يدل على وجود عدوى في الجهاز البولي التناسلي.

الرائحة الكريهة في معظم الحالات ناتجة عن النشاط الحيوي للكائنات الحية الدقيقة التي تتكاثر بنشاط في المهبل.

مع زيادة عدد مسببات الأمراض في الجهاز التناسلي، تحدث أيضًا زيادة في شدة وظهور الأعراض.

غالبًا ما تلاحظ المرأة تدهورًا في الصحة العامة وظهور أعراض مثل: حمى، الم اسفل البطن، وفي المهبل، والشعور بقشعريرة، صداع.

من بين الأسباب الرئيسية التي تفسر ظهور إفرازات صفراء وبيضاء، هي وجود التهابات في الأعضاء التناسلية.

مع تطور داء المشعرات (وهي نوع من أنواع العدوى المنقولة جنسياً، تسبب للمرأة إفرازات مهبلية كريهة الرائحة، ولا تظهر لها أي أعراض على الرجال المصابين بها)، تلاحظ المرأة ظهور رائحة كريهة من المهبل تشبه الأسماك الفاسدة.

كما تظهر آلام أسفل البطن وأسفل الظهر.

كذلك يؤدي تهيج الغشاء المخاطي المهبلي إلى الشعور بعدم الراحة والحرقان والحكة في المهبل.

إفرازات صفراء أثناء الحمل

الإفرازات الصفراء في بداية الحمل هي رد فعل للجهاز التناسلي على حدوث التغيرات الهرمونية.

يزيد البروجسترون المُصنَّع من حجم الإفرازات المهبلية، ويغير لونها أيضًا.

لا تلاحظ المرأة تدهور صحتها أو ظهور أعراض أخرى، أثناء حدوث هذه التغيرات الهرمونية.

لاستبعاد احتمال وجود مشاكل في الجهاز التناسلي، يجب على المرأة الحامل استشارة الطبيب الذي يراقب الحمل.

إفرازات صفراء بعد الولادة

بعد ولادة الطفل، تعاني المرأة من ظهور إفرازات دموية تستمر من 4 إلى 6 أسابيع.

خلال هذه الفترة، تتغير شخصية ومزاج المرأة باستمرار.

ولكن بعد 7-10 أيام، من وجود إفرازات حمراء وفيرة، يبدأ ظهور إفرازات صفراء بنية.

في هذه الحالة، يصبح قوام هذه الإفرازات غرويًا قليلاً، وفي البداية يكون مائيًا.

ثم يظهر إفراز أصفر يتحول بعد 3 أسابيع إلى اللون الأبيض والأصفر.

مع تقلص الرحم الضعيف، يمكن أن يستمر هذا الإفراز لمدة تصل من شهر إلى شهرين من لحظة ولادة الطفل.

في الختام فإن الإفرازات الصفراء عند النساء إشارة قد تستوجب القلق في بعض الأحيان، ولكن ليس دائماً، ويتعلق ذلك بارتباطها بأمور أخرى مثل الرائحة والحكة.

المراجع
1- موضوع عن “Vaginal Discharge” نشر على موقع Healthline
2- مقالة بعنوان “?Is yellow discharge normal” موجودة على مدونة Health
زر الذهاب إلى الأعلى