غدد وهرمونات

أعراض ارتفاع الفسفور في الدم

تعد أعراض ارتفاع الفسفور في الدم من أخطر الأعراض التي قد تصيب الإنسان، فهي تؤثر على الدورة الدموية، وقد تعمل على ارهاق الكلى، كما أنها تؤثر على العظام والمفاصل.

كما أن احمرار الجلد، يعد من أكثر الأعراض شيوعاً لأنه هو العامل الوحيد الذي يمكن أن يكون ظاهر عند المصاب.

كذلك تعد أسباب ارتفاع الفسفور في الدم كثيرة، ومن أهمها: تناول الأطعمة التي تحتوي على الفسفور بكميات عشوائية.

كما وأن السيطرة على هذه الظاهرة يساعد في التقليل من خطورة الفسفور المرتفع، ويعد الغذاء المتوازي أفضل حل.

كما أن المفاصل، والهيكل العظمي تعتمد اعتماداً كلياً على الكثير من المعادن، ومنها الفسفور، ولكن عند زيادته قد يسبب الكثير من المشاكل للجهاز الهمضي.

وفي الغالب تكون كميات الفسفور في الدم مرتفعة عند الأطفال، وذلك لأنهم في مرحلة نمو.

وذلك لأن أجسامهم تحتاج إلى الكثير من العناصر الغذائية، والمعادن، التي تعمل على إنشاء عنصر الوقاية والنمو لديهم.

 بالإضافة إلى ذلك، هناك الكثير من الأطعمة التي تعد مصدراً مهماً للفسفور، ومنها الأسماك، كما اللحوم الحمراء.

لذلك عند تناولها يجب علينا توخي الحذر في تناولها، لأنها قد تؤدي إلى أمراض أخرى، مثل: النقرص.

كما أن العلماء والأطباء ينصحون المصابين بالفشل الكلوي الإمتناع عن تناول مصادر الفسفور، لتجنب المتاعب.

أو يفضل على المصابين أن يتناولو هذه الأطعمة تحت الاستشارة الطبية، للمحافظة على صحتهم.

بالإضافة إلى ذلك، يفضل لهم أن يتناولوها عند موعد عملية الغسيل لديهم للاستمتاع بها، وتجنب خطورتها.

وكل هذا يجب أن يكون تحت استشارة طبيبه، وذلك لتجنب المضاعفات التي قد تحدث.

تعرف على: اعراض ارتفاع السكر .. 11 مؤشرا خطيراً

أعراض ارتفاع الفسفور في الدم

هناك الكثير من الأعراض التي تبين أنك مصاب بارتفاع الفسفور في الدم، لذلك سنذكر أهم الأعراض وأكثرها شيوعاً فيما يلي:

  • شد عضلي: يحدث شد عضلي بشكل متكرر، عند اصابتك بأعراض ارتفاع الفسفور في الدم.
  • وخر في منطقة الفم: يحدث عند اصابتك بهذا الارتفاع الحاصل في الفسفور، بوخزات مزعجة تحدث حول منطقة الفم.
  • ألم في العظام: عند زيادة الفسفور فإن مشاكل العظام تزيد، كما أنه قد يحدث هناك ألم في المفاصل نتيجة لذلك.
  • ضعف للعظام: كما هو معروف أن الفسفور من أهم العناصر في بناء العظام، ولكن إذا حدث إرتفاع في الفسفور، يحدث ضعف لها.
  • احمرار الجلد: يحدث هناك الكثير من المضاعفات ومن أبرزها والتي تكون ظاهرة، هي احمرار الجلد.

وقد يؤدي الطفح الجلدي إلى حكة في الجلد، مما قد تزعج المصاب.

  • هزل: يحدث هزل في عامة الجسم، وعدم القدرة على الحركة، وذلك بسبب الضغط على الأعضاء الداخلية، كالكلية، والدورة الدموية بالكامل.

عند إصابتك بهذه الأعراض يجب عليك التوجه إلى استشاري، والعمل على حل مشكلة هذا الارتفاع.

أعراض ارتفاع الفسفور في الدم

أسباب ارتفاع الفسفور في الدم

هناك الكثير من الأسباب التي تعمل على ارتفاع الفسفور في الدم، مما يظهر عليك بعض الأعراض الناتجة عنه.

كما أن من أهم هذه الأسباب ما يلي:

  • تناول أطعمة تحتوي على كمية فسفور عالية، والإكثار من تناولها.
  • خلل يصيب الغدة الدرقية، مما يسبب خلل في هرموناتها.
  • ضعف الكلى، قد يسبب يكون أحد أسباب ارتفاع أعراض الفسفور في الدم.

وذلك لأن الكلى هي من تعمل على إزالة الكميات الزائدة عن حاجة الجسم وعند ضعفها لا تستطيع إزالتها.

  • كما أن فيتامين د من إحدى المسببات التي تعمل على زيادة الفسفور في الدم، وذلك عن زيادة نسبته في الجسم.
  • الإصابات العضلية.
  • العدوى: يمكن أن يصاب الجسم بعدوى معينة، تعمل على زيادة الفسفور في الدم.

كما أن ارتفاع الفسفور في الدم يعرف من أعراضه، ولكن للتأكد من أنك مصاب به، تجرى لك بعض الفحوصات.

ومن هذه الإجراءات التي تجرى، هي قياس نسبة الفسفور في الدم، أو يتم أخد عينة من بول المشتبه بأنه مصاب.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تجرى لشخص مصاب أشعة سينية للإطمئنان على عظامه.

قد يهمك: أعراض ارتفاع حمض البول ومخاطره

نسبة الفسفور الطبيعية في الدم

تعد نسبة الفسفور الطبيعية في الدم مهمة جداً للمحافظة على الكلى، كما أنه يحافظ على جار الدرقية.

وتقدر نسبة الفسفور في دم الإنسان الطبيعي من 2.5 إلى 4.5 ملغم، كما أن زيادته تؤدي إلى أعراض ارتفاعه في الدم.

ارتفاع الفسفور في الدم عند الأطفال

من المعروف أن الأطفال دائما يكونون في مرحلة نمو، ويعد الفسفور من العناصر التي تساعد عظامه، وأسنانه.

كما أن المعادن المشابه للفسفور، كالكالسيوم، والحديد، والزنك، وغيرها، تساعد على صقل هيكل الطفل، وبناؤه.

كذلك عند ظهور نتائج الطفل في التحليلات أن هناك زيادة في الفسفور، فهذا لا يدعي إلى القلق، لأنه في مرحلة نمو.

ولكن إذا ظهرت على طفلك بعض أعراض ارتفاع الفسفور في الدم، فيجب عليك أخد الاستشارة الطبية.

العلاقة بين الكالسيوم والفسفور

تعد المعادن أحد الركائز في بناء الجسم، والعمل على بناءه بشكل سليم، ومن أهم هذه المعادن الكالسيوم، والفسفور.

فيشترك هذين المعدنيين في الكثير من الأشياء، ومنها بناء العظام، والأسنان، والمحافظة على نضارة البشرة.

ولكن يمكن أن يحدث أعراض لارتفاع الكالسيوم أو الفسفور في الدم، مما قد يؤدي إلى حدوث أضرار كبيرة في الأوعية الدموية، والدورة الدموية.

 الوقاية من ارتفاع الفسفور في الدم

لوقاية نفسك من أعراف ارتفاع الفسفور في الدم، يجب عليك اتباع الطرق التي سيتم ذكرها فيما يلي:

  • تناول الأطعمة الحاملة للفسفور بكميات منتظمة، والمحافظة على تناول وجبات متوازنة.
  • إذا كان المصاب بأعراض ارتفاع الفسفور في الدم مصاب بالكلى، يجب عليه عدم الإكثار في تناول الأطعمة التي تحتوي على فسفور.

لأن ذلك يعمل على المحافظة على وظائف الكلى عنده، ويحافظ عليها من التلف، ووقايتها من مشاكل أخرى.

علاج ارتفاع الفسفور في الدم

هناك الكثير من الدراسات التي تعمل على دراسة أفضل طريقة لعلاج أعراض ارتفاع الفسفور في الدم.

ولكن الحل الوحيد لكل من يعاني من هذه المشكلة، العمل على تناول غذاء صحي، ويحاول أن يكون غذائه خالي من الفسفور، أو أن يكون بنسب قليلة.

كما أن الأشخاص الذين يعانون من فشل كلوي، يحتاجون إلى عملية غسل الكلى، للتخلص من هذه المشكلة.

لأن الكلى في هذه الحالة لا تستطيع أن تقوم بأعمالها على أكمل وجه، لذلك تحتاج إلى تدخل خارجي يساعدها.

المراجع
مقالة بعنوان “Symptoms of high phosphorus in the blood” منشورة على موقع WebMD
موضوع بعنوان “Symptoms of high phosphorus in the blood” منشورة على مدونة DaVita
زر الذهاب إلى الأعلى